إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

من میت إلى میت

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • من میت إلى میت

    من میت إلى میت
    2008-04-28 14:53
    جاء رجل الى الامام علی بن أبی طالب کرم الله وجهه، و قال له: 'لقد أشتریت داراً وأرید أن تکتب لی عقد الشراء بیدیک. فنظر الامام الی وجه الرجل فوجد الدنیا قد حجبته عن نور الله وتربعت على سویداء نفسه فجعلت بینه و بین نور الله حجاجاً مستورا، وأراد رضى الله عنه أن یلقنه درساً یذکره فیه بالله، فأمسک الامام بالقلم و کتب:




    بسم الله الرحمن الرحيم

    أما بعد: فقد اشتری میتٌ من میتٍ داراً فی بلد المذنبین وسکة الغافلین لها أربعة حدود:

    الحد الأول ینتهی الى الموت، والحد الثانی ینتهى الى القبر، والحد الثالث ینتهى الى الأخرة، والحد الرابع ینتهى إما الى جنة وإما الى نار. فلما قرأ الرجل عقد شراء البیت الذی کتبه له سیدنا علی بن أبی طالب بخط یده حزن و قال له یا امیر المؤمنین، جئتک تکتب لی عقد شراء بیت، فکتبت لی عقد شراء مقبرة. فقال: له الامام یاهذا:

    النفس تبکى على الدنیا و قد علمت
    ان السلامة فیها ترک ما فیها

    لادار للمرء بعد الموت یسکنها
    إلا التی کان قبل الموت یبنیها

    فان بناها بخیر طاب مسکنه
    وان بناها بشر خاب بانیها

    اموالنا لذوی المیراث نجمعها
    ودورنا لخراب الدهر نبنیها

    این الملوک التی کانت مسلطنة
    حتى سقاها بکاس الموت ساقیها

    کم من مدائن فی الآفاق قد بنیت
    أمست خراباً وافنى الموت أهلیها

    ان المکارم أخلاق مطهرة
    الدین أولها والعقل ثانیها

    والعلم ثالثها والحلم رابعها
    والجود خامسها والفضل سادسها

    والبر سابعها والشکر ثامنها
    والصبر تاسعها واللین باقیها

    لا ترکنن الى الدنیا ومافیها
    فالموت لا شک یفنینا و یفنیها

    واعمل لدار غداً رضوان خازنها
    والجار احمد والرحمن وناشیها

    قصورها ذهب والمسک طینتها
    والزعفران حشیش نابت فیها
    وَإِذَا قُلْتُمْ فَاعْدِلُوا وَلَوْ كَانَ ذَا قُرْبَى وَبِعَهْدِ اللَّهِ أَوْفُوا ذَلِكُمْ وَصَّاكُمْ بِهِ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ


  • #2
    رد: من میت إلى میت

    اللهم لا..تجعل الدنيا أكبر همنا ولا.مبلغ علمنا..جزاك الله خير
    "مجرد أبدا رأئ فقط لا.غير"

    www.gusss.com

    تعليق

    يعمل...
    X