إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

راويه للشعر يعيش في كهف بوادي الدواسر منذ 50 عاما

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • راويه للشعر يعيش في كهف بوادي الدواسر منذ 50 عاما

    راويه للشعر يعيش في كهف بوادي الدواسر منذ 50 عاما

    مبارك العطيفي في الكهف الذي يعيش فيه
    وادي الدواسر: حسن مسرع
    يسكن المواطن مبارك بن علي بن جابر بن راجح العطيفي (70عاما) في إحدى الكهوف الجبلية التي تقع على بعد 160كم جنوب وادي الدواسر، وذلك منذ 50 عاما، وهو لا يملك سوى سيارة من نوع تويوتا من الموديل القديم، ويعتبر العطيفي أكبر راويه للشعر النبطي والسوالف والبطولات والقصص العربية، وهو يتمتع بذاكرة قوية، حيث يحفظ كمية كبيرة من الأشعار العربية والقصص التاريخية أمثال تغربية بني هلال وحروبهم مع الزناتي وأشعار أبى زيد الهلالي في محبوبته علياء، كما يحفظ جميع القصائد التي قيلت في الملك عبدالعزيز وجميع قصائد فتوحات المملكة.
    قال العطيفي إنه لم يتزوج وعلل ذلك بالقسمة والنصيب، مشيرا إلى أنه لا يملك سوى سيارة قديمة، وليس له دخل من أي جهة، وأنه لم يسبق له الحصول على أي مبلغ من الضمان الاجتماعي أو من الجمعيات الخيرية، مشيرا إلى أنه لم يراجع المستشفى في حياته، حتى أصيب بمرض السكر قبل عامين.
    وعن أقاربه قال: إن له شقيقة تصغره بعام، ولم تتزوج أيضا، وهي موجودة بالقرب من كهفه، أما عن غذائه قال: إنه يتغذى على البُر الذي يصنعه بنفسه والقهوة العربية، وعن سبب اختياره لهذا الكهف ليعيش فيه قال: إنه لم يجد سواه ملاذا من حر الشمس والبرد القارص، وأنه يجد فيه المتعة والراحة، ولأنه موقع معروف لمن يريد زيارته، مشيرا إلى أن زواره كثر من تثليث ووادي الدواسر ونجران وعسير، وأنهم يحضرون لزيارته يومي الخميس والجمعة، وأن أكثرهم يجيء لسماع القصائد والقصص القديمة، وعن أمنيته قال: إنه يتمنى الستر وسيارة جديدة وحسن الخاتمة.


    الوطن 11/06/2005

يعمل...
X