إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

الاستفتاء لن يكون ممكنا من دون صدور قوانين الشهر المقبل

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الاستفتاء لن يكون ممكنا من دون صدور قوانين الشهر المقبل

    الاستفتاء لن يكون ممكنا من دون صدور قوانين الشهر المقبل
    مفوضية الانتخابات بعد لقاءات مع خبراء الأمم المتحدة:
    بغداد ـ ا ف ب: اكد فريد ايار عضو المفوضية العليا المستقلة للانتخابات امس ان الاجتماعات متواصلة بين خبراء الأمم المتحدة الذين قدموا للعراق أخيرا واعضاء مجلس المفوضية لبحث السبل الكفيلة بإنجاح عملية الاستفتاء على الدستور الدائم للبلاد والانتخابات المقبلة. ومن المفترض ان يجري الاستفتاء على الدستور الدائم للبلاد منتصف تشرين الاول (اكتوبر) المقبل والانتخابات في منتصف ديسمبر (كانون الأول) المقبل. واوضح ايار ان «المناقشات تدور في الوقت الحاضر في تهيئة كافة الانظمة التي لها علاقة مباشرة بالعملية الاستفتائية ومن ثم الانتخابية ومنها ما يتعلق بتسجيل الناخبين والمراقبين والحملات الانتخابية ووسائل الاعلام والمخالفات والشكاوى». واضاف ان «مجلس المفوضين بانتظار قيام الجمعية الوطنية باصدار قانون الاستفتاء وقانون الانتخابات ذلك لأن عمل المفوضية خلال الأسابيع المقبلة متوقف على صدور هذين القانونين».

    واوضح ايار انه «في حال عدم انجاز قانون الاستفتاء وكذلك القانون الاخر (الانتخابات) في مواعيد قريبة لا تتجاوز الشهر المقبل فان عدم اجراء الاستفتاء يصبح من الأمور المحتملة جداً».

    واكد ان «المفوضية تسعى في الوقت الحاضر لانجاز جميع المهام اللوجستية لتكون مهيئة للعمليات الانتخابية المقبلة وهي حالياً تقوم بانجاز الخطوات اللازمة لتحديث سجل الناخبين وتعديل الأنظمة وابرام العقود اللازمة وتحضير مراكز التسجيل وتحديد الفترات المتعلقة بذلك».

    وكان فريق الأمم المتحدة الذي وصل قبل أربعة أيام والمؤلف من خمسة أشخاص قد أجرى سلسلة من المحادثات واللقاءات مع أعضاء المجلس والادارة الانتخابية للوقوف على التحضيرات التي انجزت حتى الآن استعداداً للعملية الاستفتائية والانتخابية.

    الدكتور تركي فيصل الرشيد

    رجل أعمال . استاذ زائر كلية الزراعة في جامعة اريزونا توسان - مقيم في الرياض .
    يمكن متابعته على تويتر
    @TurkiFRasheed


  • #2
    مشاركة: الاستفتاء لن يكون ممكنا من دون صدور قوانين الشهر المقبل

    أتمنى لو تم إنشاء هيئة عليا مستقلة للإنتخابات في المملكة
    الدكتور تركي فيصل الرشيد

    رجل أعمال . استاذ زائر كلية الزراعة في جامعة اريزونا توسان - مقيم في الرياض .
    يمكن متابعته على تويتر
    @TurkiFRasheed

    تعليق


    • #3
      مشاركة: الاستفتاء لن يكون ممكنا من دون صدور قوانين الشهر المقبل

      فكرة جميلة أخي تركي

      ولكن ماذا سوف يكون دورها؟!

      ما هي أهدافها؟ّ

      ما هو المرجو من أنشاءها؟ّ

      و أسئلة كثيرة غيرها تبادرت للذهن عند قرائتي لمشاركتك أعلاه


      أخوك ابو ماجد
      المؤمن: قوة في لين ، وحزم في دين ، وإيمان في يقين ، وحرص على الحلم ، واقتصاد في نفقة ، وبذل في سعة ، وقناعة من فاقة ، وإعطاء في حق ، وبر في استقامة

      تعليق


      • #4
        مشاركة: الاستفتاء لن يكون ممكنا من دون صدور قوانين الشهر المقبل

        عزيزي أبو ماجد

        ولكن ماذا سوف يكون دورها؟!

        ما هي أهدافها؟ّ

        ما هو المرجو من أنشاءها؟ّ

        و أسئلة كثيرة غيرها تبادرت للذهن عند قرائتي لمشاركتك أعلاه
        __________________________________________________ __-

        قمت بتسليم خطاب مع دراسة مختصرة الى المقام السامي عن انشاء هيئة مستقلة


        مرفق نبذة عن الهيئة






        الهيئة العليا للإنتخابات في السعودية



        الهيئة العليا للإنتخابات في السعودية تكون هيئة تقنية قانونية ادارية ، ومكلفة بموجب القانون بتنظيم واجراء الانتخابات في البلاد بمهنية عالية ونزاهة كاملة وبموجب احدث المعايير الدولية في مجال اجراء الانتخابات العامة و بمصداقية عالية. وتمارس اعمالها ذاتيا .



        ما هي الهيئة العليا للإنتخابات في السعودية؟


        الهيئة العليا لانتخابات في السعودية هي الجهة الوحيدة التي تتولى ادارة الانتخابات والاشراف عليها، وهي المسؤولة عن التحضير لها وتنضيمها واتخاذ جميع الاجراءات اللازمة لضمان نزاهتها وحريتها. الهيئة كيان سعودي غير متحيز لأي اتجاه وتتمتع بشخصية اعتبارية الى جانب استقلال مالي واداري تام وهو غير خاضع في عمله لأية سلطة حكومية او ادارية اخرى ، له صلاحية اعلان وتنفيذ وفرض التعليمات والقواعد والاجراءات بموجب القانون بما يتعلق بالانتخابات . وهي السلطة الانتخابية الوحيدة في السعودية.


        استقلالية الهيئة


        تشُكل الهيئة العليا للانتخابات في السعودية بوصفها هيئة حكومية ، ذات ادارة ذاتية ، محايدة ، ومحترفة لها صلاحية اصدار وتنفيذ وتطبيق اللوائح والقواعد والاجراءات بقوة القانون الكاملة فيما يتعلق بالانتخابات . وهي السلطة الانتخابية الوحيدة في السعودية.


        وظائف الهيئة


        تتمثل المهمة الأساسية للمفوضية في الاشراف على اجراء انتخابات حقيقية وذات مصداقية بنجاح في عموم السعودية وضمان اجرائها بموجب قانون الدولة السعودية.







        وتضطلع الهيئة بالوظائف الأساسية التالية:


        * تحديد سجل الناخبين واعتماده وتطويره وتصديقه وتقسيمه وصيانته.

        * المساعدة في بناء دعم المجتمع وثقته بالعملية الانتخابية في سائر انحاء السعودية.

        * تنظيم وتنفيذ عملية تسجيل المرشحين وتصديقهم.

        * اعتماد مراقبي الانتخابات وغيرهم من المسؤولين المشاركين في مراقبة و / أو الاشراف على الانتخابات في السعودية.

        * ادارة النشاطات الخاصة بعملية الاقتراع واعداد الجداول الانتخابية.

        * التحكيم في التظلمات والنزاعات الانتخابية.

        * تصديق نتائج الانتخابات.


        الهيئة العليا المستقلة للانتخابات في السعودية


        هيكل الهيئة


        تتكون الهيئة من:


        * مجلس المفوضين

        * الادارة الانتخابية



        مجلس المفوضين


        يضم المجلس ثمانية اعضاء بينهم سبعة اعضاء لهم حق التصويت وعضو لا يصوت.

        العضو اللذي لا يتمتع بحق التصويت هو كبير الضباط الانتخابيين ( امين الهيئة )

        يتولى مجلس المفوضين رئاسة الهيئة وله وحده صلاحية اصدار وتنفيذ وتطبيق اللوائح والقواعد والاجراءات والقرارات الكفيلة بنجاح تنظيم انتخابات وطنية ومحلية في عموم السعودية وتخطيطها واجرائها والاشراف عليها.

        * للمجلس احالة أي قضية جزائية على المراجع المختصة إذا توافرت لديه أدلة على وقوع مخالفات جنائية تمس بنزاهة العملية الانتخابية.








        الإدارة الانتخابية



        تكون الإدارة الانتخابية مسؤولة و تقوم بادارة لوائح المجلس وقواعده واجراءاته وقراراته على المستوى المحلي والاقليمي في سائر انحاء السعودية.

        * يرأس الإدارة الانتخابية كبير الضباط الانتخابيين ( امين الهيئة ) الذي يتولى ، بتوجيه واشراف المجلس ، مسؤولية تنظيم الإدارة الانتخابية ومكاتبها.

        · للإدارة الانتخابية "مكتب انتخابات وطني" في الرياض ومكاتب انتخابات في كل امارة .
        الدكتور تركي فيصل الرشيد

        رجل أعمال . استاذ زائر كلية الزراعة في جامعة اريزونا توسان - مقيم في الرياض .
        يمكن متابعته على تويتر
        @TurkiFRasheed

        تعليق

        يعمل...
        X