Announcement

Collapse
No announcement yet.

خبير ألماني: المآذن لا تشكل تهديدا أو خطرا على سويسرا

Collapse
X
 
  • Filter
  • Time
  • Show
Clear All
new posts

  • خبير ألماني: المآذن لا تشكل تهديدا أو خطرا على سويسرا

    خبير ألماني: المآذن لا تشكل تهديدا أو خطرا على سويسرا




    طرابلس : الألمانية
    قال ماثياس روهه أستاذ القانون الدولي الخاص والمستشار والخبير لدى المحكمة الدستورية في ألمانيا، مساء أمس إن الإسلام أصبح جزءا لا يتجزأ من المجتمع الألماني، وإن المسلمين لديهم كل الحق في إنشاء مساجد ومآذن لهم، مشيرا إلى أن المآذن لا تشكل تهديدا أو خطرا على سويسرا.

    وأضاف روهه، في محاضرة بعنوان "المسلمون في ألمانيا-الأوضاع القانونية والتحديات الاجتماعية" ، ألقاها مساء أمس في مقر جمعية الدعوة الإسلامية العالمية بطرابلس، إن "الدستور الألماني يضمن الحقوق الإنسانية لكل الألمان والتي لا يمكن تغييرها أو تقليصها أو إنقاصها بأي مبادرة أو استفتاء أو غيره، لأن ذلك يعد مخلفا لكل القوانين في ألمانيا".

    واستعرض روهه الوضع القانوني للمسلمين في ألمانيا والمشاكل والتحديات التي تواجههم وحلولها الممكنة، موضحا أن هناك أكثر من 4.5 مليون مسلم يتوزعون في المجتمع الألماني بمختلف مذاهبهم وعاداتهم وتقاليدهم.

    وأشار إلى خلو المجتمع الألماني من ظاهرة التخوف من الإسلام، "باستثناء بعض الحالات الناجمة عن الاعتقاد الخاطئ وعدم فهم الإسلام بصورته الصحيحة" ، موضحا أنه تم بناء أكثر من ألفي مسجد في ألمانيا خلال العقود الأربعة الماضية. وفي هذا الصدد ، لفت إلى القرار السويسري بحظر بناء مآذن للمساجد في سويسرا ، مؤكدا أن المآذن لا تشكل تهديدا أو خطرا على سويسرا.

    وأوضح أن القانون السويسري يعارض القانون الأوروبي العام والمتعلق بحرية الأديان ، وأنه على سويسرا أن تلغي هذا القرار ، لأنها بذلك "تخرج من منظومة قوانين حقوق الإنسان".

    وأكد على دور العلماء المسلمين في التفريق بين ظاهرة التطرف والثقافة الإسلامية بصورتها الصحيحة التي ينتمي إليها غالبية المسلمين في العالم وإبراز الصورة الصحيحة للإسلام في المجتمعات الأوروبية.

    الزيتون عندما يُضغط يخرج الزيت الصافي فإذا شعرت بمتاعب الحياة تعصرقلبك فلا تحزن انه "الله" يريد أن يخرج أحلى ما فيك ايمانك دعاءك وتضرعك




Working...
X