«طابعة شبكية» تستقبل رسائل البريد الإلكتروني




تقدم شركة "بريستو سيرفيسز" الاميركية خدمات استلام رسائل البريد الالكتروني بواسطة آلة طابعة ملونة ترتبط بشبكة الانترنت. وقد تمثل هذه "الطابعة الشبكية" التي لا يوجد معها أي لوحة أزرار او شاشة للعرض، حلا مقبولا لدى السكان المسنين الذين يمكنهم استلام الرسائل من اولادهم واحفادهم واقاربهم البعيدين وطبعها لقراءتها، وكذلك استلام الصور.

الا ان عيب الطابعة التي صممتها شركة "هيوليت-باكرد" للكومبيوتر، خصيصا للشركة والتي يطلق عليها اسم "بريستو"، هو عدم تمكينها المستخدمين ارسال اجوبة على الرسائل. ويمكن شراء الطابعة بـ 100 دولار والاشتراك بخدمة الشركة لمدة عام بـ 100 اخرى. ولأجل تشغيل الطابعة توصل بمنفذ مع الشبكة الهاتفية لغرض استقبال البريد الالكتروني، وتوضع فيها خرطوشة الحبر وكمية من الورق. ولدى ارسال الرسائل من الطرف البعيد الآخر يدخل المرسل نحو الموقع الالكتروني لشركة "بريستو" كي يشغل بنفسه خدمة مستقبل الرسالة.

واضافة الى استقبالها للرسائل النصية، تستطيع "الطابعة الشبكية" استقبال اعمدة الصحف اليومية ووصفات لأطباق الطعام وعدد من الأحاجي والفزورات.