إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

فك رموز الخريطة الوراثية لشخص واحد للمرة الأولى

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • فك رموز الخريطة الوراثية لشخص واحد للمرة الأولى

    فك رموز الخريطة الوراثية لشخص واحد للمرة الأولى




    تمكن باحثون للمرة الأولى من فك رموز الخريطة الجينية الكاملة لشخص واحد آملين في أن يسمح ذلك بدراسة الإرث الوراثي الفردي لتوفير خدمة طبية شخصية.

    وأجرى الدراسة باحثون من"كريغ فينتر اينستيتوت" في الولايات المتحدة ومن مستشفى طب الأطفال في تورنتو في كندا ومن جامعة كاليفورنيا في سان دييغو.

    وشملت الدراسة مجموعتي الصبغيات الـ23 الموروثة من الأب والأم في الشخص الذي خضع للتحليل وهو الباحث كريغ فينتر.

    وقال الباحثون إن تحليل هذه النسخة للخريطة الوراثية التي أطلق عليها اسم "هو ريف" يظهر درجة عالية جدا من الفروقات الجينية بين مجموعتي الصبغيات لدى الشخص الواحد.

    ونشرت في العام2001 نسختان اخريان عن فك رموز الخريطة الوراثية البشرية من قبل مركز "كريغ فينتر" بالتعاون مع الشركة الخاصة "سيليرا جينوميكس"، فضلا عن كونسورسيوم دولي يضم باحثين. لكن هذه الخرائط لم تكن لأفراد محددين بل كانت خليطا من عدة أشخاص (خمسة أشخاص بالنسبة للخريطة التي وضعتها سيليرا).

    وأكد فريق فينتر أن الصيغتين الأوليتين لا تقيمان بشكل جيد التنوع الوراثي البشري.

    والصيغة الجديدة هي الأولى التي تستند إلى شخص واحد"وربما الأخيرة بسبب الكلفة العالية(عشرات ملايين الدولارات) والوقت الذي يتطلبه هذا العمل الذي بوشر في2003" على ما قال فينتر. لكنه أضاف أن في السنوات الثلاث أو الخمس المقبلة قد تسمح تقنيات جديدة بالعمل بسرعة أكبر وبكلفة أقل ووضع الخريطة الوراثية لـ10 آلاف شخص.

    وعمل الفريق وحلل منذ العام 2003 معطيات من الخريطة الوراثية التي وضعها فينتر (تمثل 60% من الخريطة الوراثية المختلطة التي نشرتها شركة سيليرا) واستفاد كذلك من معطيات إضافية.

    وانطلاقا من جمع هذه المعطيات تمكن الباحثون من إعادة تشكيل الخريطة الوراثية البشرية الجديدة وفك رموزها.

    ومن أصل4.1 مليون فرق بين مجموعتي الصبغيات، هناك 3.2 ملايين فرق محدد بحرف أو جذر معروفة باسم "اس ان بي"(سنيب) في حين أن حوالي مليون آخر تأخذ شكل فروقات وراثية أخرى(ارتباط ونسخة متكررة واستبدال..).

    وقال البروفسور جان فيسينباخ مدير جينيسكوب في ايفري في منطقة باريس لوكالة فرانس برس"النتائج حول تحولات الخريطة الوراثية البشرية مثيرة للاهتمام لكن في الوقت الراهن لا تقدم أي جديد حول معرفة الأمراض الوراثية".

    وأكد فينتر "مع هذه الأبحاث أظهرنا أن الفروقات بين إنسان وآخر أكثر بسبع مرات من التقديرات السابقة نحن فريدون فعلا على المستوى الوراثي".

    واعتبر أن مواصلة فك رموز الخريطة الوراثية لعدد أكبر من الأشخاص سيسمح بفهم الطريقة التي تؤثر فيها الجينات على حياتنا.

    وأوضح الباحثون ان في المستقبل القريب قد يعرف أي من الوالدين نقل إلى الطفل هذه الميزة أو تلك(مثل الميل إلى الإصابة بالكولسترول أو مشاكل القلب وحتى الانهيارات العصبية أو إدمان الكحول..).

    وفي تحليلاتهم اكتشف الباحثون تحولات على أكثر من300 جينة تشكل أمراضا وأربعة آلاف جينة تفرز أنواعا مختلفة من البروتينات.واعتبر الباحثون أن دراسات أخرى قد تجرى في محاولة لتحديد كيف أن هذه البروتينات المختلفة تؤثر على صحة الدكتور فينتر.

    الزيتون عندما يُضغط يخرج الزيت الصافي فإذا شعرت بمتاعب الحياة تعصرقلبك فلا تحزن انه "الله" يريد أن يخرج أحلى ما فيك ايمانك دعاءك وتضرعك




يعمل...
X