إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

هواتف خلوية يمكنها مراقبة ما تأكل

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • هواتف خلوية يمكنها مراقبة ما تأكل

    هواتف خلوية يمكنها مراقبة ما تأكل




    قريبا سيتمكن كل من يريد اتباع نظام غذائي معين، أن يرسل صورة للوجبة الغذائية التي ينوي تناولها عبر هاتفه الخلوي، إلى موقع على شبكة الإنترنت، ليقوم بقياس السعرات الحرارية ومدى فائدتها للمرء بشكل دقيق.

    وستتاح هذه الخدمة لكل من يشترك مع مواقع إلكترونية خاصة بتحليل الطعام من خلال الصور مثل موقع myfoodphone.com، إذ سيحظى المرء بمراقبة حثيثة لما يتناوله، من خلال ما يقوم به الموقع من تحليل ونقد الوجبة بعد إرسال الصور. ولكن المراقبين ما يزالون يشككون في قدرة مثل هذه المواقع على تحليل الصور بشكل دقيق.

    تقول اختصاصية التغذية كارول بوشي "قد يخطئ البرنامج في حساب كمية الطعام، أو لا يفرق بين كوب الشاي وكأس الصودا، وما إلى ذلك".

    وتقوم بوشي وزملاؤها بالمضي قدما بهذا الشروع الممول من قبل المعهد الوطني للصحة بالولايات المتحدة، في محاولة من أجل الحصول على نتائج دقيقة خالية من الأخطاء.

    وتقول "نحن نقوم بتصميم سوفت وير جديد لكومبيوتر، من أجل أن يقوم بتحليل حجم الطعام ومحتوياته وسعراته من صور مأخوذة بكاميرا الهاتف الخلوي".

    وتبين أن المهمة لن تكون سهلة، وتوضح لموقع LiveScience "سيكون من الصعب جعل البرنامج يفرق بين لحم العجل والبقر، أو يفرق بين وجود ثلاث كؤوس أو كأس واحدة في الصورة".

    وتردف "إن تقييم الطعام المستهلك، من دون الاضطرار إلى اللجوء إلى الكتيبات ودفاتر المذكرات من أجل معرفة السعرات الحرارية، سوف يساعد الكثيرين في المحافظة على الصحة والوزن السليم".

    وستقوم بوشي بتزويد البرنامج بكل المعلومات الغذائية الضرورية والتي ستشكل القاعدة الأساسية لتقييم الطعام الذي سيفيد في تحديد أثر تناوله على الصحة بشكل عام.

    وسوف يطلق على هذا البرنامج اسم "اختصاصي الحميات الإلكتروني"، والذي يفترض به أن يتخلص من الأخطاء البشرية التي قد لا تستطيع تحليل الصور بشكل دقيق.

    وتقول بوشي "هنالك عالم أسترالي وجد أن الجهد الذي يبذل من أجل تدريب اختصاصي التغذية على تقدير حجم الطعام من خلال الصور، وهو جهد كبير جدا ويحتاج إلى سنوات".

    وتزيد "يمكن تدريب البشر على ذلك، إنه ليس بالأمر المستحيل ولكنه يتطلب وقتا طويلا وأموالا طائلة للتدريب"، مبينة أنه لا يوجد إنسان طبيعي يستطيع تقدير حجم الطعام من خلال الصور من دون الحصول على التدريب اللازم، حتى ألمع الأسماء في عالم التغذية لا يمكنهم القيام بذلك".

    وتعترف بوشي أنها لا تستطيع تقدير حجم الطعام ومقداره من خلال الصور رغم قيامها بتطوير مشروع "اختصاصي التغذية الإلكتروني".

    وتتمنى بوشي أن يمنح هذا البرنامج المعلومات الغذائية الكافية للناس من أجل التعرف على كل ما هو صحي لتناوله، مضيفة "نريد أن نقدم للناس النصيحة من أجل تخليصهم من عادة تناول المأكولات غير الصحية وتشجيعهم على العودة إلى الطبيعة، ومراجعة الذات في كل ما يؤكل".

    وتزيد "سيكون الأمر ممتعا لهم، إذ سيقومون بتصوير الطعام الذي يريدون تناوله بكاميرا أجهزتهم الخلوية ومن ثم إرسال الصورة إلى موقع إلكتروني، وبعد لحظات قليلة جدا يستلمون معلومات دقيقة حول طعامهم، وما يحويه من سعرات وفوائد غذائية وفيتامينات ومعادن، وما إذا كان يضر الصحة أم لا".

    الزيتون عندما يُضغط يخرج الزيت الصافي فإذا شعرت بمتاعب الحياة تعصرقلبك فلا تحزن انه "الله" يريد أن يخرج أحلى ما فيك ايمانك دعاءك وتضرعك




يعمل...
X