Announcement

Collapse
No announcement yet.

كريمات الهرمون تخفف من أعراض "سن اليأس"

Collapse
X
 
  • Filter
  • Time
  • Show
Clear All
new posts

  • كريمات الهرمون تخفف من أعراض "سن اليأس"

    كريمات الهرمون تخفف من أعراض "سن اليأس"




    دبي، الإمارات العربية المتحدة(CNN)-- اقترحت إحدى الدراسات الجديدة أن كريمات الهرمون الطبيعية قد تساعد على التخفيف من النوبات الحارة والتعرق الليلي وغيرها من الأعراض التي تظهر خلال سن الأمل أو ما يعرف بسن الضهي أو اليأس، والذي يبدأ مع توقف الدورة الطمثية عند المرأة، إضافة إلى فائدة أخرى تتمثل في تحسين صحة القلب.

    وقام الباحثون بدراسة المركبات التي تدخل في تكوين هذه الكريمات، والمصنوعة من هرمونات عشبية المصدر، والتي تشبه في تركيبها الكيماوي الحيوي تلك التي يركّبها الجسم بصورة طبيعية، وتختلف نسب وأنواع الهرمونات المضافة لكل كريم بحسب احتياجات كل امرأة.

    ويبدو أن المستحضر عديد المركبات أو العناصر، يحقق فائدة أكبرمن غيره الأحادي التركيب، وقد يساهم في التخفيف من حدوث المشاكل القلبية المصاحبة لتلك الفترة بصورة جيدة، خاصة وأن أغلبية النساء تلجأ لاستخدام العلاج المعيض للهرمونات، لفترة طويلة من الزمن.

    وتقترح الدراسة الجديدة، أن هذه المركبات يمكن أن تحدث تغيّرا ملحوظا في حياة المرأة، وفقا لما ذكرته الباحثة كينا ستيفنسن من جامعة تكساس، مؤكدة، "أن العلاج الهرموني الشخصي هو ما تحتاجه النساء لأنه الأفضل لهن."

    واستمرت الدراسة، التي قدمت في اجتماع جمعيات القلب الأمريكية مؤخرا، مدة 12 شهر وشملت 150 سيدة من الفئة العمرية ما بين30-70 سنة، ممن بدأ لديهن اضطراب في الدورة الطمثية، وغيرهن ممن توقفت نهائيا.

    نصف هؤلاء أعطي جرعات هرمونية دوائية عبرالاقراص، والنصف الآخر اعتمد في علاجه على الكريمات التي تم تركيبها خصيصا لهذا الغرض، واحتوت على هرمونات الاستروجين، البروجسترون،التستسترون، والـDHEA، مع الحرص على الدقة في الجرعة المستخدمة لدى كل سيدة، من خلال وضعها في عبوات خاصة بكل يوم.

    وعلى مدى سنة من الزمن، أظهرت السيدات اللواتي استخدمن هذه الكريمات انخفاضا في أعراض الاكتئاب والتوتر العصبي والألم، كما قلّت النوبات الحارة والتعرق الليلي، وتحسنت نوعية الحياة لديهن بصورة عامة، كما لوحظ انخفاض في الضغط الشرياني مع نقص في نسبة الشحوم الثلاثية.


    في حين أظهرت الفئة الأخرى زيادة في هذه الشحوم، مع زيادة فيCRP العنصر المسؤول عن حدوث الالتهابات المخربة للشرايين، والتي تقود إلى تشكل خثرات في الدم.

    وخلال حديثها، شددت الباحثة ستيفنسن على ضرورة أن يكون الصيدلاني القائم على تركيب الدواء شخصا مؤهلا ومرخصا له العمل في هذا المجال، وهو ما وفرته الأكاديمية العالمية لصيادلة تركيب الأدوية، من خلال قائمة تحتوي على أسماء الأشخاص المرخص لهم القيام بمثل هذا الأمر.

    الزيتون عندما يُضغط يخرج الزيت الصافي فإذا شعرت بمتاعب الحياة تعصرقلبك فلا تحزن انه "الله" يريد أن يخرج أحلى ما فيك ايمانك دعاءك وتضرعك




Working...
X