إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

هنية: حريصون على إقامة علاقات متوازنة مع دول المنطقة

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • هنية: حريصون على إقامة علاقات متوازنة مع دول المنطقة

    غزة/الأناضول: قال إسماعيل هنية، نائب رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)، إن حركته حريصة على إقامة علاقات متوازنة مع كافة دول المنطقة. وأضاف هنية، خلال كلمة له في الذكرى الحادية عشر، لاغتيال مؤسس حركة حماس، الشيخ أحمد ياسين، من قبل إسرائيل إن حركته ما تزال تتبنى فكر مؤسسها، القائم على استراتيجية "الانفتاح" مع المحيط العربي والإسلامي.

    وأكد هنية، أن حماس لا تخوض أي معركة مع "الأشقاء العرب"، ولا "تتدخل في شؤون أحد"، وتقتصر معركتها مع إسرائيل داخل الأراضي الفلسطينية فقط. وتابع هنية: " حماس منفتحة على الجميع، وقتالها مع اليهود ليس لأنهم يهود، بل لأنهم محتلون لأرضنا، وهذه قاعدة رسخها الشيخ ياسين في أدبيات الحركة".

    وخلال كلمته، دعا هنية، إلى رفع الحصار عن مخيم اليرموك في سوريا، مطالبا بتحييد الفلسطينيين عن أي متغيرات تحدث في المنطقة. وأضاف: " الفلسطينيون لا يتدخلون لا في الشأن السوري، ولا المصري، ولا في أي دولة، وهم ضيوف في تلك الدول، وسيعودون يوما إلى أرضهم، لهذا ندعو إلى توفير الحياة الكريمة لهم".
    وكانت منظمة حقوقية دولية، وتدعى منظمة "أصدقاء الإنسان الدولية"، قد أعلنت الشهر الماضي، أن مخيم اليرموك جنوب العاصمة دمشق، شهد وفاة 166 شخصا، جراء تفشي الجوع ونقص الغذاء والرعاية الطبية، منذ محاصرته من قبل قوات النظام السوري في يوليو/تموز 2013، وحتى اليوم.

    وقد اقترب الصراع في سوريا من دخول عامه الخامس، حيث خلّف نحو 200 ألف قتيل، بحسب إحصائيات الأمم المتحدة، وأكثر من 300 ألف قتيل، بحسب مصادر المعارضة السورية، فضلًا عن أكثر من 10 ملايين نازح ولاجئ داخل البلاد وخارجها.

    وأطلق هنية من داخل منزل "ياسين" في حي الصبرة شرق مدينة غزة الموقع الإلكتروني الرسمي لحركة حماس على شبكة الإنترنت، وقال إنه سيكون بمثابة المرجع الرئيسي للحركة، وسيتضمن كافة مواقفها الرسمية، وتوضيحا لسياستها. وفي 22 مارس/آذار 2004 اغتالت إسرائيل الشيخ "ياسين"، عن طريق قصفه بثلاثة صواريخ أطلقتها مقاتلات جوية، بعد خروجه من صلاة الفجر في مسجد "المجمع الإسلامي" القريب من منزله بحي الصبرة شرقي مدينة غزة.

    وفي سياق آخر، قال هنية، إن نتائج انتخابات الكنيست الإسرائيلي (البرلمان) كشفت عن فوز "الأحزاب اليمينية" المتطرفة، وهو ما يستدعي الرد عليها ببناء "استراتيجية وطنية فلسطينية قائمة على الحفاظ على الثوابت الفلسطينية والتمسك بالمقاومة".

    وأظهرت النتائج الرسمية لانتخابات الكنيست (البرلمان) الإسرائيلي، الثلاثاء الماضي فوز "الليكود" (اليميني) بزعامة نتنياهو بأعلى الأصوات؛ ما يجعله المؤهل لتشكيل الحكومة القادمة.

    ودعا هنية السلطة الفلسطينية إلى تنفيذ قرار المجلس المركزي لمنظمة التحرير الفلسطينية الأخير بوقف التنسيق الأمني مع إسرائيل. وكان المجلس المركزي لمنظمة التحرير، وهو ثاني أعلى هيئة لاتخاذ القرار لدى الفلسطينيين، بعد المجلس الوطني، قرر في ختام دورة اجتماعات له في مدينة رام الله مطلع الشهر الجاري وقف التنسيق الأمني بكافة أشكاله مع إسرائيل وتحميلها المسئولية عن الشعب الفلسطيني بوصفه "قوة احتلال".

    وأضاف هنية، إن الرد الأمثل على الانتخابات الإسرائيلية، من خلال التوحد ووقف المفاوضات والتنسيق الأمني بكافة أشكاله. والتنسيق الأمني أحد إفرازات اتفاق أوسلو الموقع بين منظمة التحرير وإسرائيل في العام 1993، وينص على تبادل المعلومات بين الأمن الفلسطيني وإسرائيل، بحيث تطلب إسرائيل من الأمن الفلسطيني اعتقال أي فلسطيني يخطط للقيام بأعمال ضد أهداف إسرائيلية، كما يمنع الأمن الفلسطيني أي فلسطيني من القيام بعمليات ضد إسرائيل.

    وفي الشأن الداخلي الفلسطيني، جدد هنية موقف حركته من المصالحة مؤكدا أنها خيار الحركة الثابت، داعيا في ذات الوقت حركة فتح إلى تطبيق وتنفيذ كافة بنود المصالحة.

    وكانت حركتا فتح وحماس وقعتا في 23 أبريل/نيسان الماضي، عقب قرابة 7 سنوات من الانقسام (2007-2014) على اتفاق للمصالحة، نص على تشكيل حكومة توافق لمدة 6 شهور، ومن ثم إجراء انتخابات تشريعية ورئاسية ومجلس وطني بشكل متزامن. ولم تتسلم حكومة الوفاق الفلسطينية أيا من مهامها في غزة، منذ تشكيلها في يونيو/ حزيران الماضي، بسبب الخلافات السياسية بين حركتي فتح وحماس، فيما تتبادل الحركتان الاتهامات بشأن تعطيل المصالحة، وتطبيق بنودها.
    الباطل صوته أعلى، وأبواقه اوسع، واكاذيبه لا تعد ولا تحصى، ولا يمكن ان تقف عند حد. فكيف اذا كان بعض ابطاله قد بات في نظر نفسه والعميان من حوله من انصاف آلهة.
يعمل...
X