«الاتصالات السعودية» و«نقاء».. جهود ملموسة لمكافحة التدخين


التقى المهندس سعود بن ماجد الدويش الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات السعودية سليمان بن عبد الرحمن الحجي الأمين العام لجمعية مكافحة التدخين(نقاء) في مقر الشركة في مجمع الملك عبد العزيز للاتصالات في الرياض، وجرى بحث آفة التدخين خاصة بين في أوساط الفئات الشابة من الطلاب والطالبات في مختلف المراحل الدراسية، وهو ما تحرص عليه الاتصالات السعودية من خلال برامجها الهادفة لتحقيق الصحة العامة لمختلف فئات المجتمع، وتواصل بذلك دورها الوطني الرائد في تحقيق أهدافها للمسئولية الاجتماعية التي تنتهجها في جميع المجالات الدينية والخيرية والثقافية والصحية والرياضية.
يذكر أن دورها في مواجهة مكافحة التدخين قد انطلق من داخل الشركة في السنوات الأخيرة الماضية حيث وجهت لمنسوبيها الذين يزيد عددهم على 20 ألف موظف حملات عملية لمساعدة المدخنين في التوقف عنه، حيث نظمت العديد من البرامج التوعوية لمكافحة التدخين ونفذت قافلة صحية متنقلة كانت عبارة عن عيادة متكاملة تسهم في تبنى طرق وأفكار علاج إدمان التدخين، وجالت القافلة جميع إدارات ومكاتب الاتصالات السعودية في جميع مناطق المملكة ونتج عنها توقف العشرات عن عادة التدخين الضارة بالصحة العامة. وأسهمت الشركة في دعم برامج متعددة في مختلف المناطق تهدف لتوضيح مشكلات التدخين على المدخن نفسه وعائلته. وتبنت الاتصالات السعودية كتاب "اتركها لله" والذي يركز على كشف أضرار السيجارة على صحة الإنسان، مع التركيز على نبذ ديننا الإسلامي عادة التدخين السيئة ، حيث طبعت منه آلاف النسخ ووزعت في عديد من المناسبات والمهرجانات داخل المملكة وخارجها.