المدينة المنورة تشهد اول برلمان للاطفال

خالد الجابري (المدينة المنورة)



كشف صاحب السمو الملكي الامير مقرن بن عبدالعزيز امير منطقة المدينة المنورة ان امارة المنطقة تعمل على انشاء اول برلمان للاطفال في المدينة المنورة وهو الاول من نوعه على مستوى المملكة حيث يقرر فيه اطفال المدينة ما يريدون وما يساعد على ان تقدم لهم الخدمة والرعاية التي يحتاجونها وقال سموه في اختتام (ورشة حماية الاطفال) ظهر امس ان انشاء مثل هذه المشاريع ليس غريبا على منطقة المدينة وامانتها صاحبة المجهود الكبير في هذه الورشة وشكر سموه المشاركين لافتا الى انه اطلع على اعمال الورشة واشاد بالمشاركة الخلاقة من سيدات المجتمع والاطفال وقال ان مثل هذه المشاريع المهمة التي تشهد نقاشات مفيدة هي امتداد للحوارات الوطنية.
واعرب سموه في نهاية حديثه عن شكره لامانة المدينة المنورة التي اقامت الورشة واهتمت بها رغم انها ليست من ضمن اختصاصاتها, حاثا امين المدينة المهندس عبدالعزيز الحصين على مثل هذه المشاريع والندوات والورش المفيدة لابناء طيبة الطيبة.
حفل الجلسة الختامية لورشة حماية الاطفال بالمدينة حضره مدير التربية والتعليم بالمدينة الدكتور بهجت جنيد والدكتور هاشم راجح مدير مكتب العمل بالمدينة والمهندس يحيى بن سيف صالح مدير عام الجمعية الخيرية للخدمات الاجتماعية والمنسق العام للورشة.
وكان الحفل قد استهل بعرض مرئي عن مبادرة حماية الاطفال والشباب بمنطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا وشرح الدكتور جمال محمود حامد مدير المبادرة بالمعهد العربي لانماء المدن من خلال العرض فكرة المبادرة والجهود المقامة وما تهدف اليه المبادرة من حماية للاطفال والشباب حتى سن 18 سنة وايجاد ما يناسبهم للعيش حياة كريمة وخلاقة تبعدهم عن ما يضر بحياتهم بالاضافة الى انشاء جميع الوسائل التي تساعد على ذلك.
ثم قرأ المهندس يحيى سيف منسق اعمال الورشة التوصيات التي توصلت اليها ورشة العمل تلاه توقيع وثيقة الالتزام بالتعاون مع المبادرة قام بتوقيعها ممثلو الجهات المشاركون في الورشة والداعمون لها.

عكاظ 19/06/2005