إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

من هو الرجل الأول في «الشورى» ؟!

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • من هو الرجل الأول في «الشورى» ؟!

    من هو الرجل الأول في «الشورى» ؟!

    الحياة

    حصل على الشهادة الابتدائية من المدرسة المحمدية في مدينة الرياض ثم انتقل إلى المعهد العلمي وتتلمذ خلال هذه الفترة على يد والده مفتي الديار السعودية سماحة الشيخ محمد بن إبراهيم، إذ كان الوحيد من بين أبناء سماحته الذي سكن معه في المنزل أما بقية إخوته فكانوا يسكنون في منازل مستقلة. ولازم والده داخل المنزل وخارجه وقرأ عليه عدداً من المواد التي كانت تدرس في المعهد العلمي وعلوم أخرى انتقاها سماحة والده تتلمذ على يد سماحته فيها. كما درس على يد فضيلة الشيخ عبدالرزاق عفيفي - رحمه الله - بتكليف من والده بإعطاء الدروس في التفسير والفقه وأصوله.

    بعد ذلك انتقل إلى كلية الشريعة في مدينة الرياض قبل أن تسمى جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية، وتخرج فيها بدرجة بكالوريوس في الشريعة عام 1395هـ/1975، ثم عمل معيداً في الجامعة نفسها وابتعث إلى جامعة الأزهر بالقاهرة في كلية الشريعة والقانون وأنهى فيها مرحلة الماجستير عام 1400هـ/1980، وكان عنوان الرسالة «نشأة الفقه الإسلامي واستقلاله حتى نهاية القرن الرابع الهجري».

    ثم عاد إلى المملكة وواصل دراسته في جامعة الإمام وتخرج بعد حصوله على الدكتوراه عام 1407هـ/1987. وكان عنوان الرسالة «توظيف الأموال في الشريعة الإسلامية»، بإشراف معالي الدكتور عبدالله الركبان، بعد ذلك عمل محاضراً في جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية في كلية الشريعة في قسم الفقه وأستاذاً مساعداً إلى أن تم تعيينه وزيراً للعدل بالأمر الملكي رقم 2/125 بتاريخ 19/3/1413هـ، ثم صدر الأمر الملكي بتعيينه رئيساً لمجلس الشورى بالأمر الملكي رقم أ/13 تاريخ 19/2/1430هـ.

    عضوية مجالس ولجان

    - عضو هيئة كبار العلماء

    - عضو المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية

    - نائب رئيس المكتب التنفيذي لمجلس وزراء العدل العرب

    - عضو مجلس إدارة جمعية البر بالرياض

    - رئيس مجلس إدارة مؤسسة الدعوة الإسلامية الصحافية

    - عضو مجلس إدارة جمعية الأطفال المعوقين .

    الوظائف والمهمات غير الرسمية

    شارك في مناقشة العديد من مشاريع الدراسات العليا ورسائل الماجستير والدكتوراه، وأشرف على العديد منها في مجالات الفقه وكانت آخر مناقشة له رسالة الدكتوراه للشيخ سليمان بن عبدالله التويجري وهي بعنوان «اختيارات سماحة الشيخ محمد بن إبراهيم آل الشيخ في العبادات والمعاملات عدا الطهارة»، وذلك في شهر محرم عام 1430هـ.

    وكان المشرف على الرسالة وشارك في المناقشة سماحة المفتي العام للمملكة الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ ومدير جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية الدكتور سليمان بن عبدالله أبا الخيل.

    المؤلفات والبحوث

    - قام بتقديم عدد من المحاضرات حول الاقتصاد الإسلامي، وألقى محاضرة بعنوان «الإرهاب وكيفية معالجته»، وتم جمعها في كتاب.
    الباطل صوته أعلى، وأبواقه اوسع، واكاذيبه لا تعد ولا تحصى، ولا يمكن ان تقف عند حد. فكيف اذا كان بعض ابطاله قد بات في نظر نفسه والعميان من حوله من انصاف آلهة.
يعمل...
X