Announcement

Collapse
No announcement yet.

12.9 في المئة من سكان المملكة «مسنون»... بعد 39 عاماً

Collapse
X
 
  • Filter
  • Time
  • Show
Clear All
new posts

  • 12.9 في المئة من سكان المملكة «مسنون»... بعد 39 عاماً

    12.9 في المئة من سكان المملكة «مسنون»... بعد 39 عاماً


    الرياض - صديق البخيت - الحياة

    كشف المدير العام للإدارة العامة للرعاية الصحية الأولية الدكتور عصام الغامدي عن انخفاض نسبة المرض والوفيات بين المسنين، ما أدى إلى زيادة عددهم، إذ شكلوا 4.8 في المئة من مجموع سكان المملكة قبل 11 عاماًمتوقعاً أن تبلغ نسبتهم 10 في المئة بحلول عام 2025، وتزيد إلى أن تصل إلى 12.9 في المئة في عام 2050.

    وأضاف خلال الاحتفال باليوم العالمي للمسنين أمس، أن اليوم العالمي لهذا العام يركز على درس التحديات التي تواجه اتفاقات تقديم الرعاية الصحية للمسنين في دول العالم، إذ نص الاتفاق الدولي على أهمية إعطاء كبار السن الاهتمام في تقديم الخدمات الصحية، التي تكفل لهم الرعاية والوقاية والعلاج من الأمراض، والتأهيل بعد الإعاقة، لافتاً إلى أن اليوم العالمي للمسنين يهدف إلى التوعية بأهمية تزويد كبار السن بالقدر نفسه من الرعاية الوقائية والعلاجية والتأهيل الذي تحصل عليه الفئات الأخرى، وتعزيز الخدمات الصحية، والوقاية من الأمراض، وتوفير سبل التكنولوجيا المساعدة، وخدمات الرعاية في مجال التأهيل.

    وذكر أن المملكة تسعى إلى تحقيق وتنفيذ بنود هذه الاتفاقات بدءاً من المستوى الأول للخدمة الصحية المتمثل في مراكز الرعاية الصحية الأولية عن طريق توفير الرعاية الصحية الأولية، التي تعين على تزويد كبار السن بجميع الخدمات الصحية الشاملة والمتكاملة على المستويات الصحية كافة، مشيراً إلى حث المجتمع وتوعيته على الاهتمام بالمسنين، وتوفير حياة صحية كريمة مليئة بالحيوية.

    وتابع: «تم تفعيل برنامج رعاية المسنين من خلال إعداد وتنفيذ استراتيجية وطنية لصحة المسنين لمدة خمسة أعوام، حظيت بموافقة وزير الصحة وإعداد برنامج رعاية صحة المسنين في وزارة الصحة، وإعداد خطة تنفيذية للبرنامج طبقاً للمحاور الرئيسية للاستراتيجية الوطنية لصحة المسنين».

    ولفت إلى أن الخدمات الصحية المقدمة للمسنين تشمل الاكتشاف المبكر للمشكلات الصحية والنفسية والاجتماعية الرئيسية للمسنين، وإعداد فريق صحي متعدد المهام في تدبر صحة المسنين وبناء وتطوير كفاءة وقدرات الكوادر الصحية في الرعاية الصحية الأولية على التواصل مع المسنين وتقديم الخدمات الصحية الشاملة والكاملة، والتعليم المستمر للكادر الطبي والمشكلات الطبية الفعالة بين المراكز والمستشفيات.

    وأوضح أن البرنامج يركز في أهدافه على الاكتشاف المبكر وتدبر المشكلات الصحية الجسدية والعقلية والنفسية والاجتماعية الشائعة بين المسنين، وخفض معدلات الوفيات والمرض والإعاقة، وتعزيز صحة المسنين، وتحسين نوعية حياتهم، وتطبيق مفهوم الرعاية الصحية الأولية صديقة المسنين، إضافة إلى تعزيز توفير الحياة الصحية الاجتماعية الكريمة للمسنين والمحافظة على دورهم الايجابي والمنتج في المجتمع.

    وأشار إلى أن المملكة أعدت برنامجها لرعاية المسنين بناءً على الاستراتيجية الوطنية لصحة المسنين لمدة خمسة أعوام مقبلة، إذ نفذت المرحلة الأولى للبرنامج والتي شملت بناء القدرات وتأهيل الكوادر الصحية لتقديم خدمات الرعاية الصحية للمسنين في المراكز الصحية من خلال عدد من الدورات التدريبية لتدريب منسقي البرنامج في جميع المناطق والمحافظات الصحية، وتدريب أطباء وطبيبات وممرضي وممرضات 100 مركز صحي بواقع خمسة مراكز صحية في كل منطقة ومحافظة كمرحلة أولى، لتطبيق البرنامج وإعداد أدلة العمل لكيفية الرعاية الصحية للمسنين بالمراكز الصحية وإعداد السجلات الصحية الخاصة بالمسنين، التي تختلف عن السجلات الصحية في المحتوى وطريقة التعامل للفحص الشامل لهم، وتحديد المشكلات الصحية لديهم، وكيفية التعامل معها بالمراكز الصحية، وإعداد برنامج توعوي عن صحتهم.

    الباطل صوته أعلى، وأبواقه اوسع، واكاذيبه لا تعد ولا تحصى، ولا يمكن ان تقف عند حد. فكيف اذا كان بعض ابطاله قد بات في نظر نفسه والعميان من حوله من انصاف آلهة.
Working...
X