إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

حقوق الإنسان تخاطب "العمل " لإنصاف 183 عاملاً لم يستلموا رواتبهم

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • حقوق الإنسان تخاطب "العمل " لإنصاف 183 عاملاً لم يستلموا رواتبهم

    حقوق الإنسان تخاطب "العمل " لإنصاف 183 عاملاً لم يستلموا رواتبهم
    خاطبت هيئة حقوق الإنسان وزارة العمل بالنظر في وضع 183 عاملاً توقف صرف رواتبهم لمدة ثلاثة أشهر من قبل إحدى شركات الصيانة والتغذية بمنطقة جازان وكذلك حسم مبلغ (400) ريال من راتب كل عامل بحجة التأمين الاجتماعي الذي تبين للعمال أنهم غير مسجلين به.
    وذكر المتحدث الرسمي باسم هيئة حقوق الإنسان وعضو مجلسها الدكتور زهير بن فهد الحارثي أن الهيئة دعمت طلبها بإيرادها نص المادة الرابعة والتسعين الفقرة الأولى والتي تنص على "إنه إذا حسم من أجر العامل أي مبلغ لسبب غير ما هو منصوص عليه في هذا النظام بغير موافقته الكتابية، أو تأخر صاحب العمل عن أداء أجر العامل في موعد استحقاقه المحدد نظاماً دون مسوغ مشروع كان للعامل أو لمن يمثله أو مدير مكتب العمل المختص أن يتقدم بطلب إلى هيئة تسوية الخلافات العمالية، كي تأمر صاحب العمل أن يرد إلى العامل ما حسمه دون وجه حق، أو يدفع له أجوره المتأخرة ".
    وأشار إلى أن الهيئة أشارت في خطابها إلى قرار وزير العمل رقم (111) بتاريخ9/1/1428 والذي نص على "منع المنشأة التي يثبت تأخرها في صرف أجر عاملها أكثر من شهرين متتابعين من الاستقدام لمدة سنة.
    كما نص القرار على أن المنشأة التي تؤخر صرف أجر عاملها لمدة ثلاثة أشهر متتابعة يحق للعامل التقدم لمكتب العمل بطلب نقل كفالته إلى صاحب عمل آخر دون الالتزام بمدة السنة المشترطة لجواز نقل الخدمات أو الحصول على التنازل مع التزام صاحب العمل بدفع كافة حقوق العامل.
    وقال الدكتور الحارثي إن قرار وزير العمل يقضي كذلك بأنه عند نقل الخدمات (الكفالة) لا يدفع العامل أو صاحب العمل الجديد لصاحب العمل (الكفيل) الأول أي تعويض مادي ولا يعوض صاحب العمل الذي أخر أجر عامله بعاملً آخر بديلاً عنه.
    وأكد أن وزارة العمل ممثلة في الوزير غازي القصيبي من أوائل الوزارات التي أكدت تعاونها مع الهيئة وتجاوبت معها في كثير من القضايا الحقوقية بما يساهم في ترسيخ رسالة حقوق الإنسان.

يعمل...
X