Announcement

Collapse
No announcement yet.

«هيئة الأمر بالمعروف» تتصالح مع «البلوتوث» بعد طول «خصام»

Collapse
X
 
  • Filter
  • Time
  • Show
Clear All
new posts

  • «هيئة الأمر بالمعروف» تتصالح مع «البلوتوث» بعد طول «خصام»

    قررت توظيفه في «التوعية» وشددت على عدم تفتيش «الجوالات» ... «هيئة الأمر بالمعروف» تتصالح مع «البلوتوث» بعد طول «خصام»


    قررت هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر دخول عصر «الرقمنة» في اتصالها مع الجمهور عبر تقنية سبق أن حاربتها وشنت عليها حملة مكثفة في وقت سابق، وهي تقنية «البلوتوث» التي دشنت أمس استخدامها في ما سمته «البلوتوث التوعوي» داخل المجمعات التجارية، وسط دهشة الحضور واستغرابهم.

    وشدد مسؤولوها أمس (الاثنين) على أن «تفتيش الجوالات لا يجوز بأية حال (...) ما لم يتم تقديم شكوى». وكان لافتاً ومثيراً لدهشة المتبضّعين في مركز «حياة مول» التجاري ومراكز تجارية أخرى في العاصمة الرياض أمس، قيام رجال الهيئة - في حضور المدير العام المساعد الشيخ عثمان بن ناصر العثمان ووسط مجموعة من الصحافيين الذين دعتهم - بإطلاق تقنية «البلوتوث التوعوي» الذي يحوي نصائح توعوية في الأمور الدينية كافة.

    وقال مدير فرع الهيئة في الرياض الدكتور عبدالله الشثري للصحافيين إن الجهاز ليس «ضد التقنية الحديثة، لكنه ضد الاستخدام السيئ لهذه التقنية سواء في «الانترنت» أو الجوال أو غيرهما». وأضاف الشثري: «التقدم الذي حصل في مجال الاتصالات والفضائيات جعل الكثير من الجهات الحكومية وغيرها أمام سيل جارف. بعضها تم التحكم به، وبعضها الآخر لم تتم السيطرة عليه، فهناك شريحة كبيرة من المجتمع تستخدم الاتصالات والفضائيات استخداماً سيئاً، وهذا يزيد العبء على الهيئة وعلى الجهات التوعوية في توعية الناس وإيجاد البدائل الطيبة والحسنة».

    وأشار إلى أن من الصعب السيطرة على تقنية «البلوتوث»، مؤكداً أن «قضايا عدة لدى هيئة الأمر بالمعروف يصل عددها إلى المئات سببها الأول البلوتوث، لأنه ينتقل بشكل عشوائي».
    ولفت الشثري إلى أنه لا يحق لأعضاء «الهيئة» تفتيش جوالات المواطنين والمقيمين.

    وقال: «تفتيش الجوالات لا يجوز بأية حال من الأحوال، لأن الجوال بمثابة الأرشيف للشخص، ويحوي خصوصياته، وليس من حق هيئة الأمر بالمعروف أو أية جهة أخرى تفتيش الجوالات الخاصة بالمواطنين والمقيمين ما لم يتم تقديم شكوى ضد الشخص، بسبب وجود صورة أو مقطع لفتاة يقوم بتهديدها وتم الإبلاغ عنه. في هذه الحال يتم تفتيش الجوال، أما غير ذلك فلا يصح على الإطلاق». وأوضح أن «توجيه وزير الداخلية الأمير نايف بن عبدالعزيز في ما يخص توقيف المتهمين في مراكز الهيئة، وغير ذلك مما جاء في التوجيه، محل عمل».

    وأكد أنه «لا يحق لأي عضو في الهيئة العمل في الميدان من دون أن يعلق بطاقته التي تثبت انتسابه للهيئة، ومن لا يعمل بذلك فمن حق الجهات المختصة محاسبته، وأعضاء الهيئة هم من يعلقون البطاقات فقط، وغيرهم ليسوا من رجال الهيئة».
    الباطل صوته أعلى، وأبواقه اوسع، واكاذيبه لا تعد ولا تحصى، ولا يمكن ان تقف عند حد. فكيف اذا كان بعض ابطاله قد بات في نظر نفسه والعميان من حوله من انصاف آلهة.
Working...
X