Announcement

Collapse
No announcement yet.

واشنطن: تحسّن «ملموس» في الحريات الدينية بالسعودية

Collapse
X
 
  • Filter
  • Time
  • Show
Clear All
new posts

  • واشنطن: تحسّن «ملموس» في الحريات الدينية بالسعودية



    مسؤول أميركي لفت إلى دعوة الملك عبدالله لـ«التسامح الديني» ... واشنطن: تحسّن «ملموس» في الحريات الدينية بالسعودية


    الرياض الحياة - 16/09/07//

    اعتبرت وزارة الخارجية الأميركية أن السعودية أحرزت تقدماً وتحسناً «ملموساً» في ما يتعلق بـ «الحرية الدينية». وقال مسؤول أميركي كبير، إنه على رغم ان الولايات المتحدة تعرِّف حرية الأديان بأنها القدرة على ممارسة شعائر أية ديانة علناً، إلا أن واشنطن قررت استثناء السعودية من ذلك التعريف. وأوضح المسؤول في وزارة الخارجية الأميركية عن التقرير السنوي الذي تصدره الوزارة في شأن أوضاع حرية الأديان في العالم جون هانفورد، انه «على رغم استمرار السعودية في وضع قيود على حرية الأديان، إلا أن هناك تحسناً خلال الفترة التي يشملها التقرير». الذي صدر أمس عن العام الحالي (2007).

    وفيما انتقد التقرير حرية الأديان في العراق وإيران ومصر، قال هانفورد: «بالنسبة إلى السعودية، أعتقد أن من المهم قبل كل شيء أن تكون هناك حرية اللقاء الآمن (للمتدينين)، مثلما ظل يحصل على مدى سنوات عدة، في المنازل، وأن تتوقف المداهمات والمشكلات الأخرى».
    وأشار التقرير إلى «استمرار تردد اتهامات تتعلق بـ «المضايقة». لكن هانفورد أشار إلى دعوة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز إلى ضرورة التسامح الديني.
    الباطل صوته أعلى، وأبواقه اوسع، واكاذيبه لا تعد ولا تحصى، ولا يمكن ان تقف عند حد. فكيف اذا كان بعض ابطاله قد بات في نظر نفسه والعميان من حوله من انصاف آلهة.
Working...
X