إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

إقرار أول جمعية خيرية لمرضى الإيدز بجدة

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • إقرار أول جمعية خيرية لمرضى الإيدز بجدة

    إقرار أول جمعية خيرية لمرضى الإيدز بجدة
    وافق وزير الشؤون الاجتماعية عبد المحسن العكاس على تأسيس جمعية خيرية باسم " الجمعية السعودية الخيرية لمرضى الإيدز" بمحافظة جدة بمنطقة مكة المكرمة.
    ووجه العكاس فرع الوزارة بمنطقة مكة المكرمة لإبلاغ المؤسسين بذلك ودعوتهم لحضور الاجتماع التأسيسي لانتخاب أول مجلس إدارة للجمعية من بينهم لتسيير أعمالها والإشراف على سير الانتخاب وتقديم المشورة الفنية اللازمة.
    وأوضح وكيل الوزارة للرعاية والتنمية الاجتماعية عوض بن بنيه الردادي أن إنشاء هذه الجمعية جاء للتنسيق بين الجهات الرسمية والمؤسسات الحكومية في تقديم مساعدات عينية ومادية للمرضى والسعي لإنشاء أربطة لأسر المرضى بأمراض مختلفة يمكن أن تشمل أسر مرضى الإيدز للتخلص من مشكلة تبديد الإعانات في الإيجار ولترشيد المساعدات من الجهات المختلفة وتقديم مساعدات مادية وعينية للمرضى خاصة في بداية اكتشاف الإصابات أثناء إجراءات الإحالة إلى الجهات الحكومية والجمعيات الخيرية.
    وتتولى الجمعية العمل على التواصل مع الجهات المعنية للتعريف بجدوى وسلامة وتوظيف المصابين في أعمال غير ناقلة للعدوى ومساعدة المرضى في الحصول على التأهيل المهني وتطوير المهارات الحرفية لديهم بتقديم دورات تدريبية وإقامة مشاريع توظيفية للمرضى وأفراد أسرهم القائمين بإعالة الأسر وذلك بهدف إيجاد دخل لأسر المرضى ودخل للجمعية وتوعية شريك المريض بالحقوق والواجبات بين الزوجين في حالة كون الآخر سليما وفي حالة إصابة كليهما وفي حالة الزواج أو الطلاق وتوعية أسر المرضى بحقوق المرضى في المشاركة في الحياة الأسرية وإمكانية ذلك صحيا.
    ومن بين أهداف الجمعية وفقا للردادي، تقديم العلاج الأسري لحل المشكلات العائلية بين الأبوين أو بينهما وبين الأبناء وتشجيع برنامج زواج المرضى من المريضات للمساهمة في مساعدة المرضى نفسيا وتحصين الشباب من السلوك المنحرف ووقاية المجتمع من زيادة معدلات العدوى والمساهمة في توعية المجتمع حول الوقاية من العدوى وإيصال التوعية إلى الفئات الأكثر عرضة للإصابة وفي تحديد المناطق والطبقات والفئات العمرية الأكثر إصابة لتحديد برامج الوقاية المناسبة بالتعاون مع وزارة الصحة والتعاون مع جهات الدعوة الدينية والفتوى الشرعية لبحث رأي الشريعة في حقوق وواجبات كل من المريض والمجتمع على الآخر وتوعية المجتمع بنتائج البحوث بما في ذلك المحاكم وجهات الدعوة والإرشاد.
    من جانبه، رحب وكيل وزارة الصحة المساعد للطب الوقائي الدكتور خالد الزهراني بهذه الجمعية والتي جاءت متوافقة مع متطلبات الوزارة والحرص على تهيئة كافة الأجواء للمرضى وذويهم. وأشار إلى أن الوزارة ستعمل على تسهيل وتذليل كافة الصعوبات إزاء تقديم المساعدة وكافة البيانات للجهات المعنية، مشيراً إلى أن هذه الجمعية ستسهم في مساعدة مرضى الإيدز وذويهم.
    إلى ذلك، قال مدير عام الشؤون الاجتماعية بمنطقة مكة المكرمة سعيد الغامدي إن هذه الجمعية تعد الأولى من نوعها في السعودية وتضم نخبة من أفراد المجتمع تولوا تأسيسها بينهم من متخصصين ومهتمين بالتعامل مع مرضى الإيدز.
    وعلى صعيد متصل، وافق وكيل الوزارة للرعاية والتنمية الاجتماعية عوض الردادي على إصدار التصاريح اللازمة لإنشاء مراكز ضيافة الأطفال التي تعنى بتقديم الخدمات للأمهات العاملات خلال فترة عملهن وأثناء انشغال الأسر في التسويق أو حضور مناسبات أو أداء مناسك العمرة لمدة ساعات معلومة.
    وذكر مدير عام الشؤون الاجتماعية بمنطقة مكة المكرمة المكلف أن بعض المواطنات تقدمن للإدارة برغبة ممارسة هذا النشاط ويطلبن التصريح اللازم وتلقينا التوجيهات بالموافقة على إصدار التصاريح اللازمة للمتقدمات لخدمة هذه الفئة الغالية علينا جميعاً بضمان وجودهم في مكان آمن وفق ضوابط لا بد من توفرها كاتساع المبنى وجودته وأن يكون على شارع رئيسي وتتوفر به كافة وسائل السلامة مع توفير أدوات التسلية ولألعاب والأثاث الصحي المريح وتوفر عيادة لإسعاف الأطفال عند تعرضهم لأي طارئ صحي بكادر صحي متخصص ووجود حاضنات متخصصات لديهن الخبرة الكافية في رعاية الأطفال وأن تكون رسوم هذه المراكز في متناول الجميع.

يعمل...
X