إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

سعوديات يطلبن الوظيفة والزوج من المشعوذين

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • سعوديات يطلبن الوظيفة والزوج من المشعوذين

    جامعيات ينحين العلم جانبا لمعرفة المستقبل

    سعوديات يطلبن الوظيفة والزوج من المشعوذين

    ابتسام القحطاني - الرياضالفضول الصحفي يقود دائماً لخوض مغامرات صعبة ..بعضها أشبه بالخيال وبعضها الآخر يكون مليئا بالتحدي والإثارة.. وبعضها تتمنى أنك لم تدخله حيث تصدمك هناك الحقائق والأرقام وربما حسابات لم تكن في الحسبان. ولكي يكون هناك فضول صحفي كالفضول الذي خضته برغم الصعوبات والتحديات كان لابد من وجود دافع حقيقي يدفع لخوض مغامرة كالمغامرة هذه. في البداية كنت أسمع أن هناك الكثير من النساء يذهبن للكهان لقراءة الكف أو الفنجان لتعرف الكثير عن حياتها ومستقبلها وأمور أخرى وأن هذه الظاهرة شبه منتشرة بين طالبات الجامعة والمراهقات .. وهنا قررت أن أبدأ تجربتي بأن أكون أنا قارئة الكف والفنجان لأعرف ماذا تطلب النساء من هذه القراءة وما أسباب ذلك ؟ ولماذا اتخذت زيارة الكهان جزءا كبيرا من السياحة الخارجية في الكثير من الدول؟ وقبل أن أخوض مع القراء هذه التجربة المثيرة والمريرة في الوقت نفسه أؤكد أنني لم أخبر أيا من زبائني النساء عن أي أمر في الحياة والمستقبل كتجربتي السابقة مع السحر لإيماني أن مثل هذه الأمور خاصة بعلم الغيب لله عز وجل ولا يجوز مطلقاً الإيمان أو التعامل أو التصديق بها . وقبل بداية العملية كان لابد من تحديد مهام بعض زميلاتي الفضوليات لمساعدتي وإنجاز مهمتي .. لذا نشرنا إعلانات شفهية بين الأوساط النسائية محددة والتي نريدها بأن هناك قارئة للكف والفنجان مع أخذ الحذر خوفاً أن يفهم الأمر إلى غير محمله الأساسي أو ينقل إلى جهات تتخذ العقوبة معنا بلا ذنب .. وأن ما نبحث عنه يذهب سدى وهو الفضول لمعرفة أسباب إقبال النساء على مثل هذه الأمور.. لكننا وبفضل من الله تعالى وفقنا في إعلاناتنا وفي الأماكن التي أجتمع فيها مع زبائني الكرام من السيدات وبدأنا العمل وبقوة.
    سيدة أعمال
    البدايه كانت مع سيدة اعمال ودار بيني وبينها الحوار التالي:
    سيدة الأعمال : مساء الخير.. هل أنت فلانة .. قلت : نعم
    سيدة الأعمال : ألم تخبرك (....) أنني سآتي إليك الليلة
    :نعم أخبرتني وحددت معها المكان بنفسي.
    سيدة الأعمال: في الحقيقة رفضت المكان لأنه دائماً مزعج ..ولا أعلم لماذا اخترته .. قلت : أكثر زبائني هنا .. سيدة الأعمال: صحيح ! .. قلت : لماذا تتعجبي نعم لدي زبائن كثر حتى من الأجانب الذين يأتون إلي لثقتهم بعملي .. سيدة الأعمال : حلو ... أنا بصراحة أحب ان تخبريني عن أشياء كثيرة منها تجارتي .. فهل سيأتي يوم اخسر تجارتي .. ابنتي اصبحت كبيرة ولا اعلم هل ستتزوج ام لا .. وهي الاهم بالنسبة لي..
    قلت : سأطرح عليك قبل كل شيء سؤالا وهو: كم مرة تذهبين عند قارئي الكف أو الفنجان .. سيدة الأعمال بصراحة كثير كل ما اذهب للخارج أسأل عن مكانهم وأدفع مبالغ لهم .. وفي بعض الاحيان يصدق بعضهم و في الغالب كل اللي يخبروني به لم يحدث الان .
    قلت: وإذا قلت لك عن ابنتك وزواجها .. بكم تكافئيني؟
    سيدة الأعمال: سأعطيك ما تطلبينه .. لكن على شرط ان تتزوج ابنتي.. يعني : يعني5 آلاف ريال .. سيدة الأعمال: ابشري .. قلت : قبل قراءة كفك سأسألك: لماذا تلجئين لقراءة الكف والفنجان؟
    تغيرت ملامح وجهها وارتسمت علامات التعجب والاستنكار وقالت: للمرة الاولى اسأل بهذا السؤال .. يا أختي أنا حرة في معرفة مستقبلي و هذا أمر يخصني وحدي .
    قلت: هل تعلمين حكمه؟
    سيدة الأعمال: آه.. يا أختي أنا اشك فيك .. وأحس بأنك تكذبين علي .. لكن العتب علي أنا وعلى (....) التي نصحتني بزيارتك .. لا أريد معرفة أي شيء عن حياتي ..وهذا المكان أصلاً ليس لاناس يعملون هذا العمل (تقصد قراءة الكف والفنجان) لان اماكنهم معروفة لكي لا ينكشفوا..
    خرجت السيدة وهي غاضبة وتناولت جوالها وتحدثت (...) إلى زميلتنا وبدأت تشتمها ..
    عاطلة عن العمل ...تسأل هل لها نصيب في وظيفة وزوج..
    هذه سيدة تبلغ من العمر30عاماً مطلقة منذ سنتين , كل ما يهمها أن تعرف هل ستحظى بوظيفة معلمة.. تقول : تعبت من التقديم على وظيفة معلمة.. أرجوك اخبريني هل سأحظى بوظيفة وزوج ...خذي ما تشائين من المال المهم أن تخبريني كي أرتاح سأستدين وأبيع ذهبي ..المهم أن أعرف.. عندما طلبت منها 3 الاف ريال وافقت السيدة أن تمنحني إياها مقابل أن أخبرها بما تريد.
    لا تملك اللباقة
    تبلغ هذه الفتاة من العمر25عاما لاتمتلك اللباقة في الحديث والأسلوب بل فظة تتعامل بقوة وصوت عال جاءتني وسألت ...أين الأدوات التي تستخدمينها.. نظرت اليها وقلت: أي أدوات . .الفتاة : كل ما أعرفه أن القيام بهذا العمل يتطلب مكانا وادوات .. أليس كذلك يا(....) .. بربكة اجبتها: ربما.. ولكن ما المشكلة أن نكون في مثل هذا التجمع النسائي .. الفتاة : يا فلانة (.....) هل أنت متأكدة أن صديقتك هذه ذات الشكل الهادئ تقوم بقراءة الكف أو الفنجان ...أو جئت بي هنا لاختباري.
    قلت وبحدة : لماذا تتحدثين بخشونة وصوت عال.. أنت جئت هنا بإرادتك أليس كذلك ....ثم أن المهم أن أقوم بعملي بمقابل مادي دون جدال .. قبل أن أمسك بيدك و أقرأ لك الفنجان ماذا تريدين أن أعرف؟
    صمتت الفتاة وظلت تنظر بهدوء وجلست على الكرسي وقالت : أريد أن أعرف كل شيء في حياتي المستقبلية هل سأنجح في دراستي ...وظيفتي ...من هو زوجي ومواصفاته ...كيف ستكون حياتي معه ..فقط هذا ما أريد أن أعرفه
    قلت : وهل ستصدقين عندما أخبرك بما تطلبين؟.
    الفتاة : ماهذه السخافة لم آت الا وأنا أعرف بأنك ستخبريني الحقيقة .. قلت : وهل أخبرك من ذهبت إليهم سابقاً بأي شيء.. الفتاة: أنا لم أجرب الا مرة واحدة فقط في أمريكا عندما كنت في رحلة مع خالي وخالتي وهما اللذان طلبا مني أن أدخل معهما ودفعنا مبلغاً ليس بالبسيط لكنني لم أعد أتذكر الكثير .. لأني كنت صغيرة حينها .. بل كان الكاهن يتحدث مع خالي وخالتي أغلب الوقت ..
    قلت : وكم ستعطيني مقابل ذلك ؟
    الفتاة :500ريال زينة .. قلت : يبدو أن (....) لم تخبرك عن أسعاري أنا أطلب منك وقبل كل شيء عشرين الف ريال (تعمدت رفع المبلغ كي أتخلص من هذه الفتاة المزعجة بأية طريقة).
    (الفتاة) نظرت إلي بقوة وقامت من على الكرسي وقالت .. عمرك ما قرأتي لا كفا ولافنجان ...ليش بسوي سحر علشان تاخذين كل ها المبلغ ...أحسن أروح وأخليكم شكلكم نصابين ما عندكم سالفة.
    قلت : الحمدلله فالخلاص من هذه الفتاة بات ضروريا..
    سيدة تسأل عن مصير مديرها الظالم
    هذه السيدة تبلغ من العمر35عاماً طلبت أن تعرف مصير مديرها الظالم في البنك الذي تعمل به ..فهو دائماً يجحف حقها دون زميلاتها ...كما ترغب أن تعرف مستقبله في العمل وهل سيظل ...هل سيمرض ...هل سينتقل..أسئلة كثيرة ..
    عندما طلبت منها أن تسلمني 4000ريال وافقت مقابل أن تعرف مصير مديرها الظالم ....ولكن كبقية خططنا السابقة فررت من المكان ودون أن تشعر بعد أن عرفت منها ماذا تريد ...وظلت تنتظر كما أخبرتنا إحدى الزميلات المراقبات ... لمدة نصف ساعة فملت وخرجت هي ونقودها.
    نماذج أخرى
    النماذج الأخرى تبلغ 25نموذجاً 90% منها وللأسف لفتيات جامعيات صغيرات في السن أما النسبة الأخرى فهي لسيدات لا يختلفن جميعاً في طلب معرفة الكثير من الأمور في حياتهن ومستقبلهن, والأحداث التي ستقع , من أحداث مفرحة ومحزنة أو كوارث .. ومنها تبلغ هذه الفتاة 23عاماً كل ما تود أن تعرفه متى ستموت ؟ وهل ستمرض بمرض خطير أم مرض عادي؟
    الرأي النفسي
    الدكتورة ريم عبدالله أخصائية نفسية أكدت بعد قراءتها للنماذج النسائية السابقة والتي تتهافت على الكهان لقراءة الكف والفنجان لمعرفة أمور مستقبلية أو حياتية مختلفة بقولها : في الحقيقة أن مثل هذه النماذج التي اطلعت عليها مؤسفة حقاً خاصة إقبال مثل هؤلاء الفتيات الصغيرات في السن على مثل هذه الأمور المحرمة تدل على ضعف الإيمان بالله عز وجل والثقة والاطمئنان به لأن المؤمن الحق هو المطمئن والذي لا يخشى أي أمر في هذه الدنيا ولا يخاف من مستقبل أو مصير .
    والإنسان الذي يلجأ إلى مثل هذه الأمور المحرمة هو انسان ضعيف الإيمان غير واثق من نفسه لديه نقص وعجز بداخله يعوضه بمثل هذه التصرفات كأن يكون انسانا فاشلا في الحياة وفي التعامل معها أو مع الآخرين وربما مع نفسه.
    ويمكن علاج مثل هذه الظاهرة عن طريق التوعية الدينية بمختلف وسائل الإعلام ومنابر المساجد , كذلك عن طريق الأسرة نفسها فهي التي تربي أبناءها وبناتها وذلك من خلال ربطهم بالله عز وجل وتقوية ايمانهم, كذلك ملاحظة الأبناء في قراءتهم للكتب والمجلات التي تحتوي على دعايات.
    وموضوعات تتعلق بمثل هذه الموضوعات واقناعهم أن مثل هذه الكتب والمجلات تفسد الإيمان الصافي والإسلام العظيم .
    كما أنه من الأهمية استشعار الأبناء بحقيقة عظيمة ومهمة لصحة الفرد النفسية وهي اعتماد القلب على الله تعالى لا على الأقوال التي تشترى بثمن كأقوال الكهان لقراءة الكف والفنجان ...فمتى اعتمد القلب على الله وتوكل عليه ولم يستسلم للأوهام والخيال تحصل لديه الأسباب المقوية للقلب الدافعة للقلق والتفكير كما أن لدينا الكثير من الحالات والتي تعاني من الأمراض النفسية بسبب اللجوء إلى مثل هذه الأمور وهي قراءة الكف والفنجان .. ولقد عالجنا سيدة تعاني من حالة انهيار بسبب ذهابها إلى قارئ فنجان وأخبرها أن والدتها ستتوفى قريباً.. وكذلك شقيقها.. وعندما ذهبت لكاهن آخر أخبرها بأمور أخرى سيئة فانهارت السيدة وهي تزال لدينا تراجع العيادة ..وهناك نماذج كثيرة..غير أنه يجب في النهاية الحذر والبعد عنها لأنها محرمة شرعاً ولأنها تجلب التفكير والقلق والمرض النفسي في كثير من الأحيان.



    اليوم الاليكتروني 26/05/2005

يعمل...
X