Announcement

Collapse
No announcement yet.

«مجلس الرياض» يوجه بالاستعانة بكبار السن لتحديد مجاري السيول

Collapse
X
 
  • Filter
  • Time
  • Show
Clear All
new posts

  • «مجلس الرياض» يوجه بالاستعانة بكبار السن لتحديد مجاري السيول

    أشاد بجهود الأمير سلمان و«التجارة» في خفض أسعار الحديد... «مجلس الرياض» يوجه بالاستعانة بكبار السن لتحديد مجاري السيول


    الرياض - الحياة



    وجه مجلس منطقة الرياض ثلاث جهات حكومية بالانتباه لمجاري السيول عند تخطيط الطرق، داعياً إلى الاستعانة بخبرات كبار السن في هذا الأمر، وأثنى على جهود وزارة التجارة وأمير منطقة الرياض في خفض أسعار الحديد.

    وأوضح الأمين العام للمجلس سليمان القناص في بيان أمس أن المجلس الذي ترأس جلسته أمير منطقة الرياض الأمير سلمان بن عبدالعزيز في قصر الحكم مساء أول من أمس، استعرض ارتفاع أسعار الحديد والأسمنت، وجهود وزارة التجارة التي أدت إلى خفض أسعارها وتوفيرها في السوق، وذلك بدعم أمير منطقة الرياض الذي وجه في وقت سابق الجهات الأمنية المختلفة بالتعاون مع المختصين في وزارة التجارة عند طلبهم في الحالات التي تستدعي ذلك، مما كان له أثر كبير في خفض أسعار الحديد والأسمنت، والقضاء على السوق السوداء التي نشأت للاتجار في هذه السلع، مشيراً إلى أن المجلس وجه باستمرار تلك الجهود لضمان تحقيق مصلحة المواطنين وخفض الأعباء عنهم.

    ولفت إلى أن المجلس ناقش الأضرار التي تنجم جراء السيول ووجه أمانة منطقة الرياض ووزارة النقل والهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض بأن تأخذ في الاعتبار عند التخطيط وتحديد مسارات الطرق التنبه لمجاري السيول، وأن يستعان بأهل الخبرة من كبار السن في تحديد معالم تلك المجاري، مع الإسراع في علاج وضع الطرق القائمة، التي قد تعاني من هذه المشكلة، وأن تعمل أمانة المنطقة على استكمال تصريف السيول في جميع مدن المنطقة.

    وأشار إلى أن المجلس بحث تداعيات الأزمة المالية التي عصفت بالأسواق المالية العالمية، وتأثير ذلك على منطقة الخليج والسعودية على وجه الخصوص، واستعرض ما أوضحه وزير المالية بأن السعودية لديها احتياطات ضخمة تمكنها عند الحاجة من دعم القطاع المصرفي، ولا توجد مشكلة في القطاع المصرفي ولا في الاقتصاد السعودي. وأضاف القناص أن المجتمعين اطلعوا على الخطوات العملية التي قامت بها مؤسسة النقد العربي السعودي، ومنها التأكيد على أن المصارف المحلية والودائع فيها ليست في خطر بسبب الأزمة المالية، مشيراً إلى أن «المجلس أشاد بسياسة الحكومة المتحفظة والمتأنية المعتمدة على خطط واحتياطات مالية أثبتت سلامتها، سواء في هذه الأزمة أم في ما سبقها من أزمات مالية عالمية».

    وتطرق إلى أن المجلس وافق على مقترح بتوحيد مسميات الشوارع والطرق التي لوحظ أن بعضها يطلق على أجزائه أكثر من اسم. كما وافق على طلب وزارة النقل بتكليف مكاتب استشارية متخصصة لإعداد الدراسات اللازمة للطرق المستقبلية المقترحة، والرفع للمجلس عمّا يتم التوصل إليه. وذكر أن المجلس وافق على أعمال المرحلة الثالثة من المخطط الاستراتيجي الشامل لمنطقة الرياض
    الباطل صوته أعلى، وأبواقه اوسع، واكاذيبه لا تعد ولا تحصى، ولا يمكن ان تقف عند حد. فكيف اذا كان بعض ابطاله قد بات في نظر نفسه والعميان من حوله من انصاف آلهة.
Working...
X