إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

الملك عبدالله يأمر بزيادة مكافأة المبتعثين 50%

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الملك عبدالله يأمر بزيادة مكافأة المبتعثين 50%

    خادم الحرمين يصل إلى واشنطن قادماً من نيويورك
    الملك عبدالله يأمر بزيادة مكافأة المبتعثين 50%


    واشنطن - طلعت وفا: الرياض


    أعلن خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز - حفظه الله - عن زيادة المكافأة الشهرية للطلاب المبتعثين إلى الولايات المتحدة الأمريكية بواقع 50%.

    جاء ذلك خلال لقائه - حفظه الله - بأبنائه الطلاب في واشنطن حيث استقبل - حفظه الله - الملحق الثقافي في واشنطن الدكتور محمد العيسى ورؤساء أندية الطلاب والبالغ عددها 75نادياً.

    وخلال اللقاء الأبوي قدم المبتعثون هديتين تذكاريتين لخادم الحرمين الشريفين إحداهما عبارة عن لوحة تحمل رسماً لصورة خادم الحرمين والآية الكريمة (وقل رب زدني علماً) رسمتها الطبيبة ندى فرحات.

    وقد استقبل الطلاب هذه اللفتة الكريمة من والدهم خادم الحرمين بمشاعر الامتنان والفرح لهذا اللقاء الأبوي وما حمله من بشرى سارة لهم والتفاتة حانية لتحسين وضعهم المادي ليتفرغوا للدراسة والجد والاجتهاد.

    من جهة أخرى وصل بحفظ الله ورعايته خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود إلى واشنطن أمس قادماً من نيويورك.

    وكان في استقبال الملك المفدى لدى وصوله مطار قاعدة أندروز الجوية دولة نائب الرئيس الأمريكي ديك تشيني الذي رحب بالملك المفدى ومرافقيه.

    كما كان في استقباله - أيده الله - صاحب السمو الملكي الأمير تركي الفيصل وصاحب السمو الملكي الأمير عبدالله بن سلطان بن ناصر بن عبدالعزيز وعدد من المسؤولين الأمريكيين وسفراء الدول العربية لدى واشنطن وأعضاء السفارة السعودية.

    بعد ذلك صحب دولة نائب الرئيس الأمريكي خادم الحرمين الشريفين في موكب رسمي إلى المقر المعد لإقامته.

    حفظ الله خادم الحرمين الشريفين في سفره وأقامته.

    وكان خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود قد غادر مدينة نيويورك أمس متوجهاً إلى واشنطن للمشاركة في قمة مجموعة العشرين الاقتصادية.

    وكان في وداع الملك المفدى لدى مغادرته مطار جون كندي الدولي صاحب السمو الملكي الأمير عبدالإله بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين وصاحب السمو الملكي الأمير مقرن بن عبدالعزيز رئيس الاستخبارات العامة.

    كما كان في وداعه - أيده الله - صاحب السمو الأمير فيصل بن عبدالله بن محمد آل سعود مساعد رئيس الاستخبارات العامة وصاحب السمو الأمير تركي بن عبدالله بن محمد آل سعود مستشار خادم الحرمين الشريفين وصاحب السمو الأمير سعود بن عبدالله بن محمد آل سعود وصاحب السمو الملكي الأمير منصور بن ناصر بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين وصاحب السمو الأمير الدكتور بندر بن سلمان بن محمد آل سعود مستشار خادم الحرمين الشريفين وصاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن عبدالله بن عبدالعزيز وزير مفوض بمكتب سمو وزير الخارجية وصاحب السمو الملكي الأمير منصور بن عبدالله بن عبدالعزيز وصاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن عبدالله بن عبدالعزيز وصاحب السمو الملكي الأمير نواف بن سلطان بن عبدالعزيز وصاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن خالد بن عبدالله بن عبدالعزيز وصاحب السمو الملكي الأمير عبدالله بن خالد بن سلطان بن عبدالعزيز ومعالي وزير العمل الدكتور غازي القصيبي ومعالي الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي الدكتور عبدالله بن عبدالمحسن التركي والشيخ مشعل العبدالله الرشيد ومعالي مستشار خادم الحرمين الشريفين الأستاذ عبدالمحسن بن عبدالعزيز التويجري وأعضاء مندوبية المملكة لدى الأمم المتحدة.

    وقدغادر في معية خادم الحرمين الشريفين صاحب السمو الملكي الأمير سعود الفيصل وزير الخارجية وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالله بن عبدالعزيز ومعالي رئيس الديوان الملكي الأستاذ خالد بن عبدالعزيز التويجري ومعالي رئيس المراسم الملكية الأستاذ محمد بن عبدالرحمن الطبيشي ومعالي رئيس الشؤون الخاصة لخادم الحرمين الشريفين الأستاذ إبراهيم بن عبدالرحمن الطاسان ومعالي مستشار خادم الحرمين الشريفين المشرف على العيادات الملكية الدكتور فهد العبدالجبار ومعالي نائب رئيس الديوان الملكي الأستاذ خالد بن عبدالرحمن العيسى ومعالي قائد الحرس الملكي الفريق أول حمد بن محمد العوهلي ومعالي سفير خادم الحرمين الشريفين لدى الولايات المتحدة الأمريكية الأستاذ عادل بن أحمد الجبير.

    حفظ الله خادم الحرمين الشريفين في سفره وإقامته.
    الباطل صوته أعلى، وأبواقه اوسع، واكاذيبه لا تعد ولا تحصى، ولا يمكن ان تقف عند حد. فكيف اذا كان بعض ابطاله قد بات في نظر نفسه والعميان من حوله من انصاف آلهة.
يعمل...
X