Announcement

Collapse
No announcement yet.

«الخدمة المدنية» ترفض طلب «العدل» صرف «بدلات» لموظفيها

Collapse
X
 
  • Filter
  • Time
  • Show
Clear All
new posts

  • «الخدمة المدنية» ترفض طلب «العدل» صرف «بدلات» لموظفيها

    بحجة أن استخدام الحاسب من «واجباتهم الوظيفية»... «الخدمة المدنية» ترفض طلب «العدل» صرف «بدلات» لموظفيها


    الرياض - خالد الثعلي - الحياة


    رفضت وزارة الخدمة المدنية صرف إعادة البدل لكتاب الضبط والسجل العاملين في المحاكم السعودية، معللةً رفضها بأن استخدام الموظف الحاسب الآلي بات من واجباته الوظيفية، خصوصاً مع سعي الدولة إلى تطبيق الحكومة الإلكترونية في إداراتها كافة.

    وأوضح خطاب وجّهه وزير العدل الدكتور عبدالله آل الشيخ إلى رئيس المحكمة العامة في الرياض (حصلت «الحياة» على نسخة منه) أن لجنة البدلات في «الخدمة المدنية» رأت عدم توافر مبررات كافية لصرف البدل للعاملين في المحاكم، إذ إن استخدام الحاسب الآلي في المحاكم من ضمن خطط وزارة العدل، لكنها لم تنته من تطبيقه بشكل كامل، ملمحة في خطابها إلى أنها قد تصرف «البدل» لهم في حال اعتماد موظفيها على الحاسب الآلي كلياً، بالرفع مرة أخرى للجنة البدلات.

    وأضاف الخطاب أن الوزارة رفعت خطاباً إلى المقام السامي بعد تعميمها الحاسب الآلي في معظم المحاكم الكبيرة وكتابات العدل، إذ أضحى استخدامه مهماً في تسجيل بيانات التوثيق والتقاضي والعقود، ما استدعى تدريب كتاب الضبط والسجل على استخدامه، أملاً في صدور موافقة على منحهم البدل المطلوب.

    بيد أن «الخدمة المدنية» اعتمدت على قرار مجلس الخدمة المدنية المتضمن عدم تأييد منح بدل لشاغلي تلك الوظائف، كون استخدام الحاسب الآلي بات من مهام الموظف، إضافة إلى أن التوجّه إلى الحكومة الإلكترونية يتطلب استخدامه في جميع الوظائف الحكومية.

    يذكر أن كتّاب العدل في محاكم الرياض طالبوا بإعادة صرف البدل لكتّاب الضبط في المحاكم بنسبة 20 في المئة، أسوة بزملائهم في هيئة التحقيق والادعاء العام، إضافة إلى صرف بدل طبيعة العمل لكتاب العدل قبل 6 أعوام.
    الباطل صوته أعلى، وأبواقه اوسع، واكاذيبه لا تعد ولا تحصى، ولا يمكن ان تقف عند حد. فكيف اذا كان بعض ابطاله قد بات في نظر نفسه والعميان من حوله من انصاف آلهة.
Working...
X