Announcement

Collapse
No announcement yet.

«الشورى» يبدأ استضافة وزراء بعد عطلة «العيد»

Collapse
X
 
  • Filter
  • Time
  • Show
Clear All
new posts

  • «الشورى» يبدأ استضافة وزراء بعد عطلة «العيد»

    الحصين أول الوزراء الحاضرين تحت «القبة» ... «الشورى» يبدأ استضافة وزراء بعد عطلة «العيد»


    الرياض - رياض المسلم - الحياة


    يبدو أن الأجواء تحت قبة مجلس الشورى ستكون ساخنة في وقت «المربعانية»، بعد انتهاء إجازة عيد الأضحى، وذلك بعد ان أعلن المجلس عن استضافة عدد من الوزراء الذين تم طلب حضورهم للمجلس للإجابة على استفسارات الأعضاء في الكثير من الأمور الخدمية التي تهم المواطن.

    وسيكون وزير المياه والكهرباء المهندس عبدالله الحصين أول الوزراء الحاضرين إلى المجلس، وسيجيب عن أسئلة أعضاء الشورى كافة الذين تساءلوا في جلسات عدة عن أسباب شحّ المياه وانقطاع الكهرباء في بعض مدن المملكة، ووجه الغالبية من الأعضاء نقداً ضد التقرير السنوي لوزارة المياه والكهرباء. وطالب أعضاء الشورى باستضافة وزير المياه والكهرباء، وأجمعوا على عدم وفائه بالوعود التي قطعها لهم عند حضوره إلى مجلس الشورى قبل عامين، مؤكدين في مداخلاتهم السابقة أن وزير المياه والكهرباء أكد لهم يومها أن مشكلات المياه ستصبح من التاريخ، ليؤكد الأعضاء أن لا شيء قد تغير، وأن ما وعد به الوزير لم يتحقق منه أي شيء منه، مطالبين باستضافته تحت قبة المجلس لمناقشته عن أسباب الأزمة التي تعيشها المملكة بسبب شح المياه وانقطاعها عن مدن ومحافظات وهجر عدة، مطالبين في الوقت ذاته ألا يتم تخصيص المياه، ولفتوا إلى أن المواطن لا يثق بوزارة المياه والكهرباء، فكيف سيشتري أسهماً فيها؟.

    وكان أعضاء «الشورى» طلبوا من وزير المياه والكهرباء أن «يقف ولو لمرة واحدة في الطابور المخصص للحصول على صهريج تحت أشعة الشمس الحارقة أو في منتصف الليل ليشاهد بعينه الألم الذي يعيشه المواطن، ويبدو ان مشكلات المياه ليست الوحيدة بل ايضاً سيواجه الوزير اسئلة حول الحفريات في الشوارع في مدن المملكة كافة. وسيواجه الوزير اسئلة عن مشاريع وخطط الوزارة التي لم ترَ النور إلى الآن كما يؤكد الأعضاء.

    كما ينتظر ان يوجه الأعضاء أسئلة حول مشكلة مياه الشرب غير الصالحة التي تسببت في حدوث أمراض عدة ولا سيما في المدينة المنورة. وتساءل أعضاء الشورى عن محطات المياه، ووصفوها بالمستهلكة ولم تنتج 50 في المئة من طاقتها، وتحتاج إلى التجديد، والمسؤولون في الوزارة لا يهتمون بذلك».
    الباطل صوته أعلى، وأبواقه اوسع، واكاذيبه لا تعد ولا تحصى، ولا يمكن ان تقف عند حد. فكيف اذا كان بعض ابطاله قد بات في نظر نفسه والعميان من حوله من انصاف آلهة.

  • #2
    رد: «الشورى» يبدأ استضافة وزراء بعد عطلة «العيد»

    نرجوا من مجلس الشورى أتخاذ مايلزم حيال ماتقدم ذكرة في تقاريرهم عن بعض الوزارات التى لا..تهتم لا..نريد أستجواب فقط ولكن الحساب معه
    "مجرد أبدا رأئ فقط لا.غير"

    www.gusss.com

    Comment

    Working...
    X