إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

اشعة الشمس تبخر معلومات الطلاب

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • اشعة الشمس تبخر معلومات الطلاب

    ينتشرون في فناء المدرسة بين الفترتين

    اشعة الشمس تبخر معلومات الطلاب

    خالد الكيال ـ الدمام عبدالعزيز الغامدي

    لماذا لا نوفر الجو المناسب للطالب

    يخرج الطلاب من قاعات الاختبار بعد انتهاء الفترة الاولى من الامتحان ويبدأون في الاستعداد للفترة الثانية بمراجعة المواد.. فكيف يقضون فترة مابين الاختبارين.
    ولكل طالب طقوس مختلفة فمنهم من يعزل نفسه عن الاخرين ومنهم من يشارك زملاءه في المراجعة ولكن يلتقي الجميع في معاناة واحدة وهي انهم يراجعون موادهم تحت اشعة الشمس فلا قاعات مكيفة تستقبلهم ولا مكانا مهيأ يوفر لهم الراحة النفسية.
    وحول هذا الموضوع يقول الطالب فهد السعيد: بعد خروجي من قاعة الاختبار احاول البحث عن مكان يحميني من اشعة الشمس والجو المناسب لمراجعة مادة الفترة الثانية لكن للاسف الحرارة الشديدة في هذه الفترة تمنعني من مراجعة المادة بشكل جيد.
    صداع
    اما الطالب احمد عبدالله فيقول: اشعر بصداع شديد اثناء البقاء في ساحة المدرسة التي تستغرق ما يقارب الساعة والنصف لكي تأتي الفترة الثانية من الاختبار ولا استطيع مراجعة المادة من شدة الحرارة لان ادارة المدرسة تمنعنا من الخروج اثناء هذه الفترة ويقول الطالب جلال صالح: اثناء وجودي في ساحة المدرسة لا استطيع مراجعة مادة الفترة الثانية اولا من شدة الحرارة وثانيا من التجمع الكبير وازعاج الطلاب يمنعني من التركيز اثناء المراجعة فالتهي بالضحك والمرح مع زملائي.

    ضربة شمس
    اما الطالب يوسف الخير الله فيقول: هذا موضوع ازعجنا واتعبنا كثيراً كطلاب منذ المرحلة الابتدائية وللاسف لم نجد حلا لان الطالب يبقى في الشمس الى فترة طويلة وهذا يسبب لمعظم الطلاب ضربة شمس وصداعا وغيرها جراء تعرضهم للشمس والحرارة.

    رأي
    وتوجهنا إلى المعلم عبدالعزيز الغامدي مدير مدرسة مكة الثانوية بالدمام بالسؤال حول هذه الإشكالية حيث قال: هذه مشكلة كبيرة تواجه الطالب سنويا واتمنى ان يكون لها حل في اسرع وقت ممكن لان الطالب بعد خروجه من اختبار الفترة الاولى يبقى فترة طويلة في ساحة المدرسة ويمنع خروجه من المدرسة او البقاء داخل المبنى وهذه التعليمات من قبل وزارة التعليم لكن الطالب في هذه الفترة يعيش معاناة كبيرة مع درجة الحرارة فهي ترهقه لان الطالب في هذه الفترة يحتاج إلى راحة تامة كي يتمكن من الاستيعاب ولكي تنبت للطلاب بأننا معهم ونحمل همهم قمت انا واحد المشرفين التربوين بالخروج مع الطلاب الى الساحة لكي نشعرهم بأننا إلى جوارهم ولكن شعرنا في اليوم الثاني بارهاق وتعب شديدين ولم نستطع مزاولة عملنا فكيف يكون حال الطلاب وهم في فترة الاختبارات.





    اليوم الاليكتروني 12/06/2005

يعمل...
X