Announcement

Collapse
No announcement yet.

أوباما يضر بعلاقة واشنطن بلندن

Collapse
X
 
  • Filter
  • Time
  • Show
Clear All
new posts

  • أوباما يضر بعلاقة واشنطن بلندن

    أوباما يضر بعلاقة واشنطن بلندن



    أظهر استطلاع أُجري في بريطانيا والولايات المتحدة أن الانتقادات التي وجهها الرئيس الأميركي باراك أوباما لشركة (بي بي) على خلفية كارثة التسرب النفطي في خليج المكسيك تُصيب العلاقات الخاصة بين البلدين بالضرر.

    وأعربت أغلبية ساحقة من بين قرابة 1500 شخص في بريطانيا ونحو 600 شخص في أميركا ممن استطلعت مؤسسة يوغوف آراءهم، عن اعتقادها بأن هجوم أوباما على بي بي يضر بالعلاقات الخاصة.

    وجاءت النتيجة لتوضح أن 64% مقابل 2% في بريطانيا و47% مقابل 5% في أميركا يعتقدون أن تعامل الرئيس مع الكارثة البيئية أضر بالعلاقات الثنائية بين البلدين.

    وبالنسبة لمن شملهم الاستطلاع من البريطانيين فإن انتقادات أوباما ضد بي بي أدت إلى تغير موقفهم تجاه الولايات المتحدة إلى الأسوأ.

    فقد قال 54% فقط إنهم يكنون نظرة إيجابية نحو أميركا مقارنة بنسبة بلغت 66% ممن استطلعت آراؤهم قبل وقوع حادث التسرب النفطي.

    ويعتقد ثلث المستطلعة آراؤهم في كل من بريطانيا والولايات المتحدة، أي نحو 22% في كلا البلدين، أن أوباما معادٍ لبريطانيا.

    وآثرت صحيفة ذي صنداي تايمز البريطانية التي أوردت نتائج الاستطلاع في عددها اليوم، أن تحيل قراءها إلى تصريح أدلى به رئيس هيئة موظفي البيت الأبيض تعليقاً على قضاء الرئيس التنفيذي لشركة بي بي توني هيوارد يوم أمس في نزهة على يخته الخاص، قال فيه "إن ما فعله (هيوارد) ما هو إلا جزء من سلسلة من الزلات والغلطات التي تدخل في باب العلاقات العامة".


    المصدر: صنداي تايمز

    الزيتون عندما يُضغط يخرج الزيت الصافي فإذا شعرت بمتاعب الحياة تعصرقلبك فلا تحزن انه "الله" يريد أن يخرج أحلى ما فيك ايمانك دعاءك وتضرعك




Working...
X