إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

لا راحة من الخوف

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • لا راحة من الخوف

    أورد سودارسان راغفان مقالاً نشرته صحيفة واشنطن بوست تحت عنوان "لا راحة من الخوف"،


    قال فيه إن العائلات العراقية –رغم إستراتيجية الزيادة في القوات الأمريكية- لا تزال تلوذ بالفرار من منازلها في بغداد وسط تصاعد العنف بين السنة والشيعة والذي يلوح في أفق الحكومة العراقية المشلولة.

    وممن التقاهم مراسل الصحيفة أم عبد الله التي قالت إن والديها (من السنة) اضطرا بسبب الخوف واليأس إلى تبادل منزلهما في منطقة الرسالة الشيعية بمنزل أصدقائهم (من الشيعة) في منطقة السعدية التي يهيمن عليها السنة.

    وقال الكاتب إن ذلك الحل بدا مثالياً في عاصمة تعمق فيها التقسيم الطائفي هذا العام رغم تدفق 30 ألف جندي أمريكي إلى بغداد، ولكن بعيد وصول عائلة أم عبد الله إلى السعدية اندفعت مليشيات شيعية إليها وأرغموا المئات من العائلات السنية على الفرار، وعاد الخوف مجدداً إلى عائلة أم عبد الله. وأشار الكاتب إلى أن الهجوم الأمني الذي شنته القوات الأمريكية قبل سبعة أشهر كان يقصد منه جلب الهدوء إلى بغداد والمناطق الأخرى لإنعاش الحياة الإجتماعية والسياسية، غير أن أياً من تلك الأهداف لم يتحقق.

    ومضى مراسل الصحيفة يقول إن التوترات التي تنشب في السعدية تضاف إلى العراقيل التي تقف حائلاً دون تحقيق التسوية السياسية، حيث أن قادة السنة ينحنون باللائمة على الحكومة العراقية في السماح للمليشيات الشيعية بالتسلل إلى مناطقهم.
    الباطل صوته أعلى، وأبواقه اوسع، واكاذيبه لا تعد ولا تحصى، ولا يمكن ان تقف عند حد. فكيف اذا كان بعض ابطاله قد بات في نظر نفسه والعميان من حوله من انصاف آلهة.
يعمل...
X