Announcement

Collapse
No announcement yet.

أي غازي، هلا سمعت شوري

Collapse
X
 
  • Filter
  • Time
  • Show
Clear All
new posts

  • أي غازي، هلا سمعت شوري

    لا زالت قضيتي البطالة وسعودة الوظائف من أهم الهموم التي يُعاني منها المجتمع السعودي، ورغم تبدل المهام وتعاقب الوزراء وتعدد الحلول إلا أنهم لمسوا القشور وتركوا لب الموضوع، وقد حاول الوزير غازي القصيبي أن يترك بصمة مختلفة عن أسلافه بفرض السعودة الإجبارية على المنشآت فتضررت الصغيرة منها وتضرر بتضررها الاقتصاد الوطني، ووصل العناد بمعاليه ليقول أن أبواب المغادرة لهذه المنشآت مفتوح! وقد غادرت بالفعل بعض رؤوس الأموال.

    في موضوع البطالة لا يمكن إلقاء اللوم جله على طرف دون آخر، فالوزير يُهاجَمُ ذات اليمين وذات الشمال من رجالات الدين والإقتصاد، لكلٍ منهما غايةٌ والوسيلة هي نقد الوزير، أما الوزارة فتريد تخفيف الضغط الاجتماعي عليها بتوظيف أكبر عدد ممكن ولو في وظائف غير ملائمة لطموحات العاطلين الذين لا يحمل أغلبيتهم المؤهل العلمي المناسب لإقناع أرباب العمل بتوظيفهم، كما أنهم يعتبرون العمل في القطاع الخاص محطة مرور مؤقتة لحين الحصول على وظيفة حكومية، أما أرباب العمل فهمهم تخفيف التكاليف المرتفعة من تطبيق السعودة عليهم في قيمة المصاريف وتكلفة الإنتاج.

    في خضم تضارب المصالح هذا بدا أن كل طرف مشغولٌ بهدفه، وإن ظهرت على السطح مبادراتٌ ترى النور لكن سرعان ما تتقوقع أو تراوح مكانها لأنها كالأسبرين لمريض السرطان تخفف الألم ولا تُعالج بل يتفاقم المرض.

    قبل أيام رعت الوزارة حفلاً بغرفة تجارة جدة تكريماً لبعض موظفي القطاع الخاص الذين عُينوا من طرفها ولازالوا على رأس العمل، شيءٌ جميل ما قامت به الوزارة، ولكن يجب أن لا تتغافل أن الآلاف الذين صرفت عليهم صندوق الموارد البشرية قد أصبحوا مئاتٍ فقط رغم تعدد مسارات التوظيف، والبقية الباقية تنتظر فرصة الرحيل.

    لا أشك في أن الوزارة قد بحثت جل الأسباب وأغلب الحلول، لكن لهم مني أنا العبد الفقير حلاً أعتقد بأنه قد طاف على معاليه ومستشاريه، إذ لا يخفى على الوزير أن قطاع البيع بالتجزئة من أكبر القطاعات استيعابا للعمالة في العالم، وأن هذا القطاع في بلادنا يعاني من نفور طالبي العمل والسبب الأهم في ذلك هو تجزئة أوقات الدوام في قطاع البيع بالتجزئة، وبإستطاعة الوزارة سؤال أصحاب العلاقة لمعرفة الجواب.

    ولإحاطة السادة القراء فالدوام المقسم في جدة مثلاً يبدأ من الساعة العاشرة صباحاً وحتى أذان الظهر عند الساعة الثانية عشرة تقريباً، ومن الساعة الخامسة عصراً حتى الساعة الحادية عشرة ليلاً بإجمالي ثمانِ ساعات، والإقتراح بأن يكون من الثالثة ظهراً حتى الحادية عشرة ليلاً، أو من الرابعة عصراً حتى الثانية عشرة صباحاً كفترة واحدة، مع العلم بأن ساعتي الدوام الصباحي لا تجري فيها عمليات البيع والشراء بكثافة، وإنما هي لتصفية حسابات اليوم السابق وترتيب العرض.

    يا معالي الوزير إني مُحدثك وإذا اعتبرتني موظفاً فأنا منهم، وإن اعتبرتني صاحب مصلحةٍ فأنا منهم أيضاً، وفي كلا الحالتين مخلصٌ في نُصحي، إن الكثير من طالبي العمل ينفرون من الدوام المقسم لأسباب لها وجاهتها لديهم، وإذا تم حل هذا الإشكال فسيتم ضرب عدة عصافير بحجرٍ واحد، وسيكون الفضل فيه لمعاليك ولوزارتك.

    إن تطبيق قرار توحيد الداوم المقسم سيؤدي بالدرجة الأولى لإستقطاب اليد العاملة السعودية للعمل في قطاع التجزئة، كما سيؤدي لتفرغ موظفي الدولة لخدمة موظفي هذا القطاع العريض وسيخلصهم من إستجدائهم لمدرائهم لإنهاء معاملاتهم لدى الدوائر الحكومية والخدمية كما يجري الآن، كما سيمنع القرار تسرب الكثير من موظفي القطاعين العام والخاص من أعمالهم وكذلك طلاب المدارس والجامعات من التسكع في الأسواق، وبذلك يتم حل مشكلة إجتماعية وإقتصادية كبيرة، كما سيمنح القرار لهؤلاء الموظفين فرصة الوقت لأن يتلقوا الدورات التدريبية صباحاً أو أن يكملوا دراستهم الجامعية إنتظاماً بدلاً من دراستهم إنتساباً أو إمتناعهم عن الدراسة كلياً بحجة العمل، كما أعتقد بأن القرار سيُحسن من إنسيابية الحركة المرورية إذ أن أغلب موظفي القطاع لن يخرجوا من منازلهم قبل وقت عملهم إلا لقضاء حوائجهم الضرورية.

    إن قرار توحيد الدوام ليس بالقرار الصعب ومن السهل تطبيقه على الشركات والمؤسسات بكل رضا، ولن يحتاج الأمر لإخضاع كإخضاع البنوك لتوحيد دوامها وإلغاء خميسها.

    والله الموفق
    عزيز جدة
    16/11/2008
    أمة من العبيد جديرة أن تكون من عبيد الأمم
Working...
X