Announcement

Collapse
No announcement yet.

رغبة الأهالي

Collapse
X
 
  • Filter
  • Time
  • Show
Clear All
new posts

  • رغبة الأهالي

    رغبة الأهالي

    محمد اليامي - الحياة

    لافت جداً للمراقب الاقتصادي، وربما الاجتماعي الخبر الصغير المنشور يوم الثلثاء الماضي في صحيفة «عكاظ» ونصه «أصدر أمير منطقة عسير الأمير فيصل بن خالد بن عبد العزيز قراراً بإغلاق محل تجاري في تنومة ومنع صاحبه من الاستمرار في مزاولة نشاطه وإخلاء المحل في مدة أقصاها 72 ساعة».

    القرار جاء بناء على ما رفعه رئيس مركز إمارة تنومة عبدالرحمن زيد الهزاني في خطابه لإمارة المنطقة والمتضمن شكوى أهالي تنومة ومطالبتهم بإغلاق محل تجاري تم افتتاحه أخيراً، وعدم رغبتهم في أن يزاول مالك المحل أي نشاط تجاري في الحدود الإدارية لتنومة.

    يشار إلى أن المساعي الخيرة لم تسفر عن نتائج لإغلاق المحل، وذلك بعد تداول مخاطبات بين جهات أمنية عدة في تنومة، والنماص، وعسير حتى اتضحت الصورة الكاملة لملابسات القضية لترفع الحيثيات بعد اكتمال جوانبها لإمارة عسير، وبناء عليها صدر قرار أمير المنطقة بإغلاق المحل ومنع صاحبه من ممارسة نشاطه التجاري في تنومة».

    حاولت تقليب الخبر، ووجدته غامضاً، موحياً بالكثير، ويثير تساؤلات عامة لأن القضية نشرت للرأي العام السعودي، وهو لو كان قضية خاصة فلماذا تنشر؟

    حسناً، ليس واضحاً سبب الإقفال، لكن الواضح انه ليس مخالفة لنظام قائم، وإلا كانت البلدية استطاعت إقفاله من دون الحاجة لتدخل الحاكم الإداري، ولأن الخبر يقول إن هناك مساعي خيرة لإقفال المحل، أية محاولات إقناع شخصية، لم تفلح، فصاحبه فيما يبدو كان يتمسك بحرية التجارة مثلاً، أو ربما يحاول الحصول على مكاسب من وراء المفاوضات، أيضاً لا ندري؟

    إشارة أخرى، مهمة في الخبر هي منع صاحبه من ممارسة الأنشطة التجارية في تنومة بناء على «رغبة» الأهالي في منع صاحب المتجر من أن يزاول أي نشاط تجاري في الحدود الإدارية لتنومة، وهنا أرى جانبين للمسألة، الأول ايجابي جداً وهو إعطاء مساحة للأهالي للتعبير عن رغباتهم، والتجاوب معها في حدود الصلاحيات التي يمنحها ولي الأمر للحاكم الإداري، وهذا نموذج للعلاقة المفتوحة والجميلة بين المواطن والحكومة.

    الجانب الآخر يمكن اعتباره سلبياً من الناحية الاقتصادية، خاصة إذا كان نشاط المحل ليس ممنوعاً في قوانين التجارة والبلديات، لكنه غير مرغوب فيه في عرف الأهالي، أو ضمن عاداتهم وتقاليدهم، والتخمينات كانت ستكون اقرب للواقع لو تضمن الخبر النشاط المعترض عليه، أو سبب الاعتراض على الشخص إذا كان الموضوع يتعلق به شخصياً.

    أتمنى أن يوجه الأمير الذي عرف بقربه من الناس وتفاعله الثقافي وحواره النير أن يوجه المحافظة أو البلدية بالإيضاح لنا، فإذا كانت قضية مخالفة تجارية أو بلدية فالأمر ليس مهماً، أما إذا كانت استجابة لرغبة أهلية فربما يكون في ذلك قدوة حسنة نستفيد منها في الرفع والمطالبة بإيقاف نشاطات تجارية كثيرة تضر بالصحة العامة وبثقافة المجتمع خاصة للناشئة والأطفال.
    الباطل صوته أعلى، وأبواقه اوسع، واكاذيبه لا تعد ولا تحصى، ولا يمكن ان تقف عند حد. فكيف اذا كان بعض ابطاله قد بات في نظر نفسه والعميان من حوله من انصاف آلهة.
Working...
X