إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

للمتآمرين علينا: عدلُنا سرُّ قوتنا

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • للمتآمرين علينا: عدلُنا سرُّ قوتنا

    للمتآمرين علينا: عدلُنا سرُّ قوتنا


    رأي الوطن

    "دولة خارجية أوعزت لمجموعة من مثيري الفتنة بمحافظة القطيف في سعي منها للمساس بأمن الوطن واستقراره"، لعل هذه الجزئية هي الأهم والأخطر في التصريح الذي أدلى به أمس المصدر المسؤول بوزارة الداخلية.
    إن المواطن في القطيف وفي غيرها من محافظات ومناطق المملكة كافة على ثقة بأن رجال الأمن هم محل ثقة وتقدير ويتمتعون بقدر عال من ضبط النفس، وأن ما حدث في بلدة العوامية مساء الاثنين لا يمكن السكوت عنه على الإطلاق، لأن الوضع انتقل إلى نقطة مهمة وحساسة هي أمن واستقرار الوطن، فبحسب تصريح المصدر المسؤول في الداخلية فإن بعضا من المجموعة التي تجمعت بالقرب من دوار الريف بالعوامية استخدموا دراجات نارية حاملين بأيديهم قنابل المولتولف، وشرعوا بأعمالهم المخلة بالأمن وحين تم التعامل معهم وتفريقهم باشروا رجال الأمن بإطلاق النار من أسلحة رشاشة من حي قريب ما أسفر عن إصابة أحد عشر من رجال الأمن تسعة منهم بطلق ناري واثنان منهم بقنابل المولتوف وإصابة مواطن وامرأتين بطلق ناري. هذا التطور لا يمكن أن يمر في صمت فالاعتداء على رجال الأمن هو اعتداء على الوطن برمته.
    إن ارتباط هذه المجموعة المارقة بدولة أجنبية يعني شيئين، الأول هو الخيانة العظمى للوطن، وهو ما يتبرأ منه المواطنون الشرفاء كافة، ومنهم أهالي العوامية موقع الحدث، والآخر أن هذه الدولة الأجنبية قد أعلنت عن عدائها للمملكة صراحة، ولكن هذا الكيان العظيم يأبى إلا أن يتعامل بقيمه الإسلامية الراقية التي تسعى إلى عدم التشهير بجهة، فضلا عن سلوكها الدبلوماسي الراقي، حتى مع من يحيكون لوطننا المكائد.
    وفي المقابل فإن المملكة تحتفظ بحقها في وصف ذلك التدخل الخارجي في السيادة الوطنية بـ"السافر"، لافتة إلى جرم انسياق ضعاف النفوس ظنا منهم بأن أعمالهم ستمر دون موقف حازم تجاه من أسلم إرادته لتعليمات الجهات الأجنبية.
    المملكة تثبت كل يوم أنها دولة عظيمة عادلة تجاه مواطنيها، وما تعاملها الإنساني مع المتورطين في أحداث الإرهاب في السنوات الماضية إلا دليل على ذلك، واليوم هي تثبت أيضا سعة صدرها تجاه الفئة المخربة في عوامية القطيف، فعلى الرغم من كل ما قامت به من فتنة وشغب وجرح بالرصاص والقنابل لرجال الأمن والمواطنين إلا أنها دعتهم بوضوح أن يحددوا ولاءهم للوطن أم لتلك الدولة ومرجعيتها، فأي تسامح أكثر من هذا؟

    الزيتون عندما يُضغط يخرج الزيت الصافي فإذا شعرت بمتاعب الحياة تعصرقلبك فلا تحزن انه "الله" يريد أن يخرج أحلى ما فيك ايمانك دعاءك وتضرعك




يعمل...
X