إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

عصبية ومشكلات اسرية بسبب (العنكبوتية)

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • عصبية ومشكلات اسرية بسبب (العنكبوتية)

    عصبية ومشكلات اسرية بسبب (العنكبوتية)

    بديعة حسن (تبوك)


    قبل عقد من الزمان لم تكن مشكلة (ل.ن) شائعة ولكنها تعد الان مشكلة سائدة ولم تعد مشكلتها وحدها بل مشكلة العديد من النساء وتتمثل في دور الانترنت في الحفاظ على استقرار الحياة الاسرية.
    تقول (ل.ن) ان المشكلة بدأت عندما لاحظت تعلق زوجها بالدردشة عبر الانترنت وان الوقت الذي يقضيه امام الكمبيوتر اصبح يزداد يوماً بعد يوم وشيئاً فشيئاً اصبح الزوج يحرص على اغلاق الباب بالمفتاح عندما يكون لوحده مما جعلها تضرب اخماسا في اسداس حول ما يفعله الزوج بالضبط.
    وللوصول الى الحقيقة اضطرت الزوجة الى اخذ دورة لمدة اسبوع لتمكينها من التعامل مع اساسيات الشبكة والملفات الحاسوبية وبالفعل اصبحت تغافل زوجها وتستغل غيابه عن العمل لتدخل الى الكمبيوتر وتحاول اقتفاء اثره وعندما عرفت بتواصله مع بعض النساء عبر (الشاتينج) صارحته بفعله فغضب واتهمها بالتجسس عليه
    د.محمد نبيه حمدي مستشار نفسي قال ان حل هذه المشكلة يبدأ بالضرورة من التوصيف الصحيح وفي هذه الحالة تبرز حقيقة عصرية تتمثل في ادمان الشبكة وعلاج ذلك لا يمكن ان يتحقق الا باقتناع الزوج بأنه مدمن وانه يجب معالجته من ادمان الانترنت.
    وذلك عبر الصبر والحوار ومحاولة اقحام الزوج في مشكلة بالبيت وافهامه بأن الامور لا تتم على ما يرام من دون ان يكون في موقعه كقائد للاسرة.
    واضاف ان من الخطأ الجسيم ان تتوقع الزوجة حلاً سريعاً وسهلاً للمشكلة فالامر يحتاج الى تأن وطول نفس والاهم من ذلك القدرة على ابتكار المواقف والمناسبات.
    ويؤكد ان النتيجة ستكون في مصلحة الاسرة اذ ان الرجل سوف يصبح اكثر انغماساً بشؤون البيت وبالتالي اقل انشغالاً بعالمه الخاص وفي حالة تمسك الزوج بموقفه فإنه الابد من الاستعانة بخبير نفساني واقناعه بذلك من اجل حماية الاسرة ومستقبل الابناء وإفهامه بأن الزوجة لن تقبل بأقل من ان يكون اباً جيداً وزوجاً جيداً.

    عكاظ 21/07/2005

يعمل...
X