إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

حفر الباطن : وقف ضابط اعتدى على دورية مرور بمساعدة أسرته

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • حفر الباطن : وقف ضابط اعتدى على دورية مرور بمساعدة أسرته

    البعادي : تطبيق الجزاءات بحق الجاني وابنه

    حفر الباطن : وقف ضابط اعتدى على دورية مرور بمساعدة أسرته

    حفر الباطن ، خالد الجبلي- الدمام - سلمان السبيعي اللواء عبدالعزيز البعادي

    العميد محمد خالد الجوفان

    صورة ضوئية من التقرير الطبي للجندي زايد العنزي

    تعرض اثنان من رجال مرور حفر الباطن للضرب مــن مساعد قائد دوريات حفر الباطن يحمل رتبة ملازم أول( تحتفظ الجريدة باسمه) .. وقريب له يحمل رتبة رقيب ( تحتفظ الجريدة باسمه) ويعمل بأحد الأجهزة الأمنية و7 من أفراد عائلته عندما قام رجلا المرور بالقبض على ابنه بعد قطع الإشارة المرورية.
    ويحكي تفاصيل الواقعة التي حدثت عصر الأحد الماضي لـ "الـــيوم" الجندي قائد الدورية زايد العنزي والمصاب ببعض الجروح وكسر في الحوض جراء الضرب قائلا: قام ابن الضابط ( في العقد الثاني من العمر) بقطع الإشارة المرورية وتم إيقافه وطلب الرخصة والاستمارة منه والتوجه لمخفر المرور ولكنه هرب وتم ضبطه وطلب منه للمرة الثانية التوجه لمخفر المرور بسيارته بعد أن ركب بجواره جندي مرورإلا اننا فوجئنا بسيارة "لاند كروزر" تغلق علينا الطريق .
    ويستطرد العنزي قائلا : بعد محاولات طالب الأب ( الضابط) إنزال رجل المرور من سيارة ابنه وتلفظ عليه بألفاظ نابية وقام بفصل جهاز اللاسلكي من الدورية لعدم إرسال اي استغاثة وأنزل ابنه بالقوة بعد أن قاما بضرب أحد رجال الدورية بالجهاز اليدوي الخاص بالشرطة على وجهه .
    ويحكي الجندي المأساة قائلا : بعد دقائق اجتمع علينا 8 أشخاص من عائلة الضابط من بينهم رقيب بأحد الأجهزة الأمنية وأوسعونا ضربا وبعد حضور الدوريات الأمنية إلى الموقع صرخ الملازم أول في وجههم وهددهم بعدم النزول أو الاقتراب أو التدخل في المشاجرة"بأمر عسكري" ونفذ أفراد الدوريات ما قاله الملازم أول لهم وقام هو وابنه وعدد من أقاربه الذين طلبهم عبر هاتفه الجوال بتفتيش الدورية وبعد انتهاء العائلة من ضرب أفراد دورية المرور عثروا على مفتاح سيارة الابن " كامري مشتبه فيها "وهربوا بها إلى منزلهم .
    وقال شهود عيان : تم نقل رجلي المرور المصابين إلى مستشفى الملك خالد العام وبعد الإسعافات الأولية خرج الأول بعد 3 أيام والآخر بعد 4 أيام إلا ان الأمر لم يتوقف عند هذا الحد حيث تقدم أحد رجال المرور بشكوى عاجلة إلى مدير مرور حفر الباطن تفيد بأن أحد "الوسطاء" قد تدخل وقال لأحد مسئولي المستشفى" أخرجوهما من المستشفى بأسرع وقت بعد ان يعالجا " وكان أحد الأطباء يهمس لطبيب العظام بكلمات إنجليزية يريد منه إنهاء موضوع جلوسهما بالمستشفى واخــبار المصابــين بأنه ليس هناك إصابات بليغة ، وعلى الفور قام مدير مرور حفر الباطن بطلب تشــكيل لجنة طبية لمعرفة حقيقة الإصابات علمـــا بأنــه قــد خرجــت تقاريــر"مبدئية" تفيد بأن المصابين يعانيان من أصابات متعددة الأول جندي أول / زايد العنزي يعاني من" كسر في الحوض" أما الجندي / غازي الظفيري يعاني من خلع وفك في الكتف.
    من جهته أكد الجندي أول المصاب أن الضابط الجاني استعان بشيوخ قبائل وبعض ضباط الشرطة وجاءوا إلى منزله للتنازل عن القضية.
    فيما أكد مصدر بشرطة محافظة حفر الباطن أن التحقيق المبدئي بين أن المتهم رفع عدة ملاحظات على أداء أحد المصابين خلال عمله في لجنة مشتركة بين دوريات المرور والأمن وقد يكون الحادث فيه تضخيم وهذا ما ستكشفه التحقيقات .
    فيما تم الإفراج عن الضابط وابنه بكفالة عقب القبض عليهما في موقع الحادث حيث أوضح التقرير ان إصابة رجلي الأمن تتراوح مدة شفائها من 5 أيام إلى 7 أيام وان حالة أحدهما تستدعي تدخلا جراحيا.
    وقال مدير شرطة حفر الباطن العقيد صالح العقيل ان خروج المتهم وأبنه من الحجز جاء بناء على اللوائح الجزائية التي تنص على أن يطلق سراح المتهم إذا كانت إصابات الخصم لم يستلزم علاجها 10 أيام داخل المستشفى.
    وعلى صعيد ذي صلة أوضح مصدر بمرور المنطقة الشرقية أن الإدارة رفعت أوراق القضية إلى الجهات المختصة كما اطمأن مدير مرور المنطقة الشرقية العميد محمد خالد الجوفان بعد الحادث على المصابين بعد اتصالات وتنسيق مع مدير مرور حفر الباطن .
    فيما كشف مدير شرطة المنطقة الشرقية اللـــواء عبد العزيز البعادي أن التحقيقات مازالت جارية في الواقعة وإذا ثبت تعدي الضابط على رجلي المرور فتم تطبيق النظام بحقه ، كما سيتم تطبيق عقوبة قطع الإشارة على ابنه مثله مثل أي مواطن .





    اليوم الاليكتروني 23/07/2005

يعمل...
X